قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حقق دانيال مالديني بدايته في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم الأحد بقميص ميلان، ليبدأ بذلك مشواره نحو حمل إرث العائلة في النادي اللومباردي والسير على خطى والده باولو وجده الراحل تشيزاري.

سبق لابن الـ18 عاما أن شارك في المباريات التحضيرية لميلان، لكنه اضطر للانتظار حتى الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع في مباراة الأحد ضد هيلاس فيرونا (1-1) ليسجل بدايته بين الكبار والتي كانت "بمثابة الحلم بالنسبة لي، لكن للأسف النتيجة لم تكن كما أردنا".

ورأى مالديني الابن أنه "كان بإمكاننا أن نحقق نتيجة أفضل، لكن المشاعر كانت هائلة رغم ذلك. فيرونا فريق قوي، كنا نستحق النقاط الثلاث لكننا اكتفينا بالتعادل. نأمل الفوز بالمباراة التالية".

وسجل مالديني الابن بدايته الرسمية بقميص ميلان بعد 35 عاما على بداية والده و66 على بداية جده تشيزاري مع النادي اللومباردي الفائز بلقب الدوري الإيطالي 18 مرة.

ودافع الجد تشيزاري الذي فارق الحياة عام 2016، عن ألوان ميلان طيلة 12 موسما وأحرز معه لقب الدوري أربع مرات وكأس الأندية الأوروبية البطلة (دوري الأبطال حاليا) مرة واحدة، كما درب الفريق مرتين (1973-1974 و2001).

أما الأب باولو الذي يعتبر من أفضل المدافعين في تاريخ اللعبة، فهو يحمل الرقم القياسي لعدد المباريات في الدوري الإيطالي (647 جميعها بقميص ميلان)، وهو توج مع "روسونيري" بلقب الدوري المحلي سبع مرات ودوري أبطال أوروبا خمس مرات.

وخاض الأب باولو (51 عاما) مباراته الأخيرة في 31 أيار/مايو 2009 وهو يشغل حاليا منصب المدير الفني للنادي الذي يحتل حاليا المركز الثامن في "سيري آ".

وسبق للابن الأكبر كريستيان، البالغ حاليا 23 عاما، أن لعب مع الفرق العمرية لميلان وتدرج في أكاديمية النادي من 2004 حتى 2016 قبل أن يتركه للتنقل بين أندية متواضعة، آخرها آلما يوفنتوس فانو من الدرجة الثالثة.