قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

استمر لاتسيو في ملاحقة المتصدر يوفنتوس بفوزه الصعب على مضيفه جنوى 3-2 في مباراتهما الأحد ضمن المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم، والتي أرجئت أربع من مبارياتها على خلفية المخاوف من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأتت أهداف لاتسيو عبر آدم ماروسيتش من مونتينيغرو (2) وتشيرو إيموبيلي (51) ودانيلو كاتالدي (71)، بينما سجل لجنوى فرانشيسكو كاساتا (57) والمخضرم دومينيكو كريشيتو (90).

ورفع لاتسيو رصيده الى 59 نقطة، معيدا الفارق مع يوفنتوس المتصدر وبطل المواسم الثمانية الماضية الى نقطة واحدة فقط (59 مقابل 60)، غداة فوز الأخير بصعوبة أيضا على مضيفه سبال بنتيجة 2-1 السبت.

وحقق القطب الثاني للعاصمة الإيطالية فوزه الرابع في مبارياته الخمس الأخيرة والثامن عشر في 25 مباراة في الدوري هذا الموسم.

وأبقى لاتسيو سجله خاليا من الهزيمة للمباراة العشرين على التوالي في "سيري أ". وتعود خسارته الأخيرة إلى 25 أيلول/سبتمبر 2019 عندما سقط أمام إنتر ميلان صفر-1 على ملعب الأخير جوزيبي مياتسا.

ويبحث لاتسيو عن لقبه الثالث في الدوري الإيطالي والأول منذ عام 2000. وعلّق مدربه سيموني إنزاغي على امكان تتويجه في نهاية الموسم بالقول "هنا علينا ان ننافس ضد يوفنتوس وإنتر".

وأضاف "نحن نقدم أمرا استثنائيا. اللاعبون يدركون ذلك (...) نحن ضمن المنافسة وسنحاول ان نقاتل" من أجل إحراز اللقب.

واحتاج لاتسيو الى أقل من دقيقتين لهز شباك مضيفه اليوم، بعد تمريرات متبادلة بين لاعبيه وصلت في نهايتها الكرة إلى ماروسيتش الذي روضها وسددها بيمناه في سقف حارس مرمى جنوى ماتيا بيرين (2).

وعزز إيموبيلي النتيجة للاتسيو بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة على يسار حارس جنوى (51).

ورفع إيموبيلي رصيده في صدارة ترتيب لائحة هدافي البطولة إلى 27 هدفا، ليعيد الفارق مع صاحب المركز الثاني البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس إلى ستة أهداف.

وعادل إيموبيلي الرقم القياسي لعدد الأهداف في أول 25 مرحلة في "سيري أ"، والذي حققه لاعب إنتر السابق الأرجنتيني أنطونيو أنجيلينو في موسم 1958-1959، بحسب "أوبتا" للإحصاءات.

وقلص كاساتا الفارق لجنوى بتسديدة صاروخية من على مشارف منطقة الجزاء عجز الحارس الألباني توماس ستراكوشا عن التصدي لها (57).

وأعاد البديل كاتالدي الفارق إلى هدفين لصالح لاتسيو، من ركلة حرة مباشرة في الزاوية العكسية لبيرين (71).

واحتسب الحكم فابيو ماريسكا ركلة جزاء لجنوى اثر لمسة يد على البديل مانويل لاتزاري بعد العودة لتقنية المساعدة بالفيديو ("في ايه ار") سددها كريشيتو بيساره على يسار الحارس (90).

وبقي رصيد جنوى الذي تلقى خسارته الـ13 في 25 مباراة، عند 22 نقطة في المركز 18.

ومباراة لاتسيو وجنوى كانت واحدة من ست مباريات مقررة الأحد، لكن انتشار فيروس كورونا المستجد أدى الى إرجاء أربعة منها، وهي إنتر مع سمبدوريا، وأتالانتا مع ساسوولو، وفيرونا مع كالياري، وتورينو مع بارما.

واكرم روما وفادة ليتشي على الملعب الاولمبي في العاصمة الايطالية وهزمه برباعية نظيفة حملت تواقيع التركي شنكيز اوندر (13) والارميني هنريك مخيتاريان (37) والبوسني ادين دزيكو (69) والصربي الكسندر كولاروف (80).

وبقي روما خامسا مع 42 نقطة بفارق 3 نقاط عن اتالانتا اخر المتأهلين الى دوري ابطال اوروبا.

- اشكال بين جماهير ليتشي وباري -

وفي سياق آخر، أفادت وسائل الإعلام المحلية عن وقوع اشكالات على طريق سريع في جنوب إيطاليا، بين مشجعي نادي باري (درجة ثالثة) ومشجعين لليتشي كانوا في طريقهم لحضور المباراة ضد روما.

وذكرت صحيفة "كوتيديانو دي بوليا" المحلية ان الحافلات التي كانت تقل أنصار ليتشي إلى روما تعرضت لهجوم من مشجعي باري الذين ألقوا المسامير على الطريق، ما أرغم الحافلات على التوقف قبل ان تتعرض لهجوم أدى الى وقوع العديد من الإصابات.

ونشرت الصحيفة صورا تظهر حافلة صغيرة واحدة على الأقل تحترق، دون إعطاء مزيد من المعلومات حول عدد الاصابات ومدى خطورتها.

وأعرب باري في بيان عن تضامنه مع ليتشي وجماهيره، معتبرا ان "هذه الحوادث لا علاقة لها بالقيم التي طالما دعمها وروج له النادي الأبيض والأحمر ومدينة باري".

ملخص مباراة لاتسيو وجنوى:

ملخص مباراة روما وليتشي: