قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: أعلن المنتخب الفرنسي لكرة القدم الإثنين عن إصابة مهاجم باريس سان جرمان كيليان مبابي بفيروس كورونا المستجد، ما سيحرمه من المشاركة مع أبطال العالم في مباراة الثلاثاء ضد كرواتيا ضمن دوري الأمم الأوروبية التي تشكل إعادة لنهائي مونديال 2018.

وبات مبابي الذي شارك في تمارين المنتخب الإثنين قبل أن تأتي نتيجة فحصه إيجابية، سابع لاعب من سان جرمان يصاب بفيروس "كوفيد-19" بعد البرازيليين نيمار وماركينيوس والأرجنتينيين أنخل دي ماريا وماورو إيكاردي ولياندرو باريديس والحارس الكوستاريكي كايلور نافاس.

وجميع هؤلاء أصيبوا بالفيروس خلال عطلة في إيبيزا بعد خسارة نهائي دوري أبطال أوروبا ضد بايرن ميونيخ الألماني في 23 آب/أغسطس.

كما أصبح مبابي رابع لاعب من المنتخب الفرنسي يستبعد عن تشكيلة أبطال العالم بسبب "كوفيد-19" بعد بول بوغبا (مانشستر يونايتد الإنكليزي) الذي أعلن عن إصابته قبيل الكشف عن تشكيلة المدرب ديدييه ديشان، وحسام عوار (ليون) والحارس ستيف مانداندا (مرسيليا).

وقالت إدارة المنتخب الفرنسي إنه "تم إبعاده (مبابي) عن المجموعة بعد وصول النتائج، في نهاية التدريب، قبل أن يعود الى منزله في المساء. وعلى غرار الوفد (المنتخب وطواقمه) بأكمله، خضع كيليان مبابي لاختبار قبل التجمع (في معسكر المنتخب)".

وكشفت "جاءت النتيجة سلبية (قبل التجمع) مثل تلك التي جاءت الأربعاء الماضي، بطلب من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، في إطار مباراة السويد وفرنسا" السبت في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الثالثة للمستوى الأول من دوري الأمم الأوروبية والتي سجل فيها مهاجم سان جرمان هدف الفوز 1-صفر في سولنا.

مستهل مشوار سان جرمان

ومن المؤكد أن مبابي سيغيب الخميس عن مستهل مشوار سان جرمان في الدوري الفرنسي حيث سيحل ضيفا على لنس ضمن المرحلة الثانية، وذلك بعد أن غاب النادي الباريسي عن المرحلة الافتتاحية (ضد متز) نتيجة موسمه القاري الطويل.

وكان من المفترض أن يخوض سان جرمان مباراة لنس في 29 آب/أغسطس، لكنها أرجئت بطريقة مثيرة للجدل من أجل منح لاعبي سان جرمان فرصة التقاط أنفاسهم بعد الوصول الى نهائي دوري الأبطال للمرة الأولى في تاريخ النادي الباريسي.

وعوضا عن خوض اللقاء، حصل لاعبو سان جرمان على إذن من أجل السفر خارج البلاد لقضاء عطلة استجمام، فدفع النادي الباريسي الثمن غاليا نتيجة عودة العديد من نجومه مصابين بفيروس "كوفيد-19".

وينص البروتوكول الطبي لرابطة الدوري الفرنسي على أن يُعزل كل لاعب مصاب بالفيروس لمدة ثمانية أيام، ما يعني أن مشاركة مبابي في المباراة النارية الأحد ضد الغريم مرسيليا في المرحلة الثالثة من الدوري مستبعدة.

وقررت رابطة الدوري مؤخرا تخفيف اجراءاتها في الدرجتين الأولى والثانية والسماح لأي فريق اللعب حتى لو وصل عدد الإصابات في صفوفه بـ"كوفيد-19" حتى عشرة لاعبين.

وقالت الرابطة إنها اتخذت القرار "بالتنسيق مع السلطات العامة" واستجابة "لطلبات الأندية"، مضيفة أنه "بموجب البروتوكول الجديد، يمكن للنادي أن يخوض المباريات إذا كانت نتائج 20 من أصل 30 لاعبا مسجلين لمباريات الدوري، بما في ذلك حارس مرمى واحد على الأقل، سلبية".

مواضيع قد تهمك :