قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ميلانو: خسر نادي يوفنتوس الإيطالي خدمات مهاجمه الأرجنتيني باولو ديبالا ولاعب الوسط الأميركي ويستون ماكيني اللذين خرجا مصابين في المباراة أمام ساسوولو في المرحلة السابعة عشرة من الدوري الأحد.

وخرج ماكيني بعد 18 دقيقة من بداية المباراة في تورينو، واستُبدل بالويلزي ارون رامسي الذي سجل هدفاً في المباراة، فيما غادر ديبالا الملعب قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول بعد تلقي العلاج إثر إصابة في ركبته اليسرى، ودخل بدلاً منه السويدي ديان كولوسيفسكي.

ويفتقد بطل الدوري أصلاً لخدمات لاعبيه البرازيلي أليكس ساندرو والكولومبي خوان كوادرادو والهولندي ماتيس دي ليخت لإصابتهم بفيروس كورونا المستجد.