من عناوين اليوم
loader
  • آخر تحديث :
أحد أشهر من ارتدى القميص الرقم 10

ميسى عن مارادونا في ذكرى رحيله: سيبقى خالداً في قلوبنا

elaphميسي ومارادونا في نهاية مباراة منتخب بلادهما الأرجنتين. (أرشيفية)
ميسي ومارادونا في نهاية مباراة منتخب بلادهما الأرجنتين. (أرشيفية)
قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: في الذكرى الأولى لرحيل الأسطورة الأرجنتينية، دييغو مارادونا، أكّد مواطنه، النجم ليونيل ميسي، في تصريحات لصحيفة "ماركا" الإسبانية أنه لا يزال مصدوماً من واقعة وفاته وكأنّها حدثت بالأمس، على حدّ تعبيره.

وقال ميسي: "يبدو الأمر كما لو أنّه حدث البارحة، ما زال لدي مشاعر لا أستطيع تفسيرها".

وتابع: "أكاد لا أصدق أنه مرّ عام على وفاته، وأنه لم يعد بيننا، ليته كان موجوداً ليشاهد منتخب الأرجنتين وقد فاز بكأس أمم أميركا بعد طول غياب".

وعن عدم تصديقه لفكرة موته بسهولة، قال نجم برشلونة السابق: "تعتقد أنك سوف تراه مرة أخرى كأن تشاهده على شاشة إحدى المحطات في مقابلة، أو أن يدلي بتصريح بشأن قضية ما، فرغم مرور أيام طويلة على رحيله، بيد أنّ قسوة وفاته لا تزال تؤثّر فينا وكأنّه مات يوم أمس".

وختم بالقول: "سوف أتذكّر دائمًا أفضل الذكريات التي شاركناها سوية، فقد كنت محظوظاً جداً لأني قضيت الكثير من الأوقات معه".

وفاة مارادونا

في العام الماضي، توفي مارادونا، المتوّج بلقب مونديال المكسيك عام 1986 وأحد أعظم اللاعبين في تاريخ كرة القدم، عن عمر 60 عاماً متأثّراً بنوبة قلبية بعد أسابيع فقط من خضوعه لعملية جراحية في الدماغ إثر تعرّضه لجلطة دموية.

وتحاول السلطات المحلية تحديد ما إذا كانت وفاة أحد أشهر من ارتدى القميص الرقم 10 في الملاعب نتيجة إهمال من جانب الفريق الطبي ممّا تسبّب في تدهور صحته، عقب شكوى تقدّمت بها عائلة مارادونا.

وكان مارادونا قد عيّن في تشرين الأول/أكتوبر 2008 مدرباً لمنتخب الأرجنتين، ورغم نجومه الكبار ومنهم ليونيل ميسي فقد عانى فريقه في نهائيات كأس العالم 2010، حيث خسر 4-0 أمام ألمانيا في ربع النهائي وتمت إقالته في النهاية.


التعليقات

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف

أضف تعليقك

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.