قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كوبنهاغن: سيعود الدنماركي كريستيان إريكسن إلى صفوف منتخب بلاده في وقت لاحق من الشهر الحالي، للمرة الأولى منذ تعرّضه لسكتة قلبية على أرض الملعب في كأس أوروبا في حزيران/يونيو الماضي، بحسب ما أعلن الاتحاد الدنماركي للعبة الثلاثاء.

وكان إريكسن (30 عاماً) سقط أرضاً خلال مباراة منتخب بلاده الأولى في البطولة القارية ضد فنلندا في حزيران/يونيو الماضي، واحتاج إلى إعادة إنعاش على أرض الملعب قبل أن يستكمل تعافيه في المستشفى، حيث تم تثبيت جهاز تنظيم دقات القلب داخل جسمه.

مباراتان وديتان

وقال الاتحاد إنه اختير لتشكيلة المنتخب الدنماركي التي ستخوض مباراتين وديتين ضد هولندا في 26 آذار/مارس في أمستردام وضد صربيا في كوبنهاغن في التاسع والعشرين من الشهر نفسه.

وكان إريكسن عاد إلى الملاعب من بوابو فريقه الجديد برنتفورد الإنكليزي في شباط/فبراير الماضي.

وعاد الدنماركي إلى الدوري الإنكليزي الممتاز الذي تألق فيه بين 2013 و2020 خلال دفاعه عن ألوان توتنهام قبل ترك الأخير للالتحاق بإنتر الإيطالي.

ولكن مع خضوعه لزراعة جهاز تنظيم ضربات القلب، وهو جهاز لمنع خطر الموت المفاجئ، لا يسمح له بخوض كرة القدم على المستوى الاحترافي في الدوري الإيطالي، بخلاف بطولات أخرى، اضطر الى الرحيل عن "نيراتسوري" بالتراضي.

وقال مدرب المنتخب الدنماركي كاسبر هيولماند لصحافيين "إنه (إريكسن) في حالة جيدة. لقد تابعته عن كثب. كنت مؤخرا في لندن لرؤيته وتقييمه. رأيته في التمارين وخلال مباراة، وكان جسدياً قوياً للغاية".

وأضاف "هناك دائما أشياء يمكن تحسينها، وهذا طبيعي، لكنه يلعب بمستوى عال جداً".