قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: يتطلّع العين للتتويج بلقب الدوري الإماراتي لكرة القدم بأكبر رصيد من النقاط في تاريخه وتحقيق المزيد من الأرقام الخاصة، حين يستضيف وصيفه الشارقة الخميس في المرحلة السادسة والعشرين الأخيرة.

ويأمل العين عندما يستلم كأس الدوري الذي حسمه منذ المرحلة الثالثة والعشرين بانهاء الموسم بفوز سيرفع رصيده الى 67 نقطة، وهو الأعلى طوال مشاركته بالبطولة، بعدما كان تجاوز في المرحلة الماضية رقمه القياسي (62 نقطة) والذي حققه موسم 2012-2013.

ويملك الجزيرة أعلى رصيد في تاريخ الدوري برصيد 68 نقطة حققها في موسم 2016-2017، مقابل 66 نقطة لشباب الأهلي موسم 2015-2016.

كما يطمح العين بانهاء الاياب من دون خسارة في 13 مباراة على التوالي، تحقيق فوزه الثامن تواليا، والحفاظ على نظافة شباكه للمباراة السادسة.

وأشاد الاوكراني سيرغي ريبروف مدرب العين بجدية لاعبيه بعدما حافظ فريقه على نسق انتصاراته في آخر مباراتين أمام النصر (1-صفر وعجمان 4-صفر) رغم حسمه اللقب.

وقال ريبروف "بقاء الحماس لدى اللاعبين في المراحل الأخيرة من مسابقة الدوري، بعد حسم لقب البطولة يُعدّ أمرا صعبا، غير انني لمست التزاما كبيرا وتنظيما جيدا من لاعبي فريقي في الجولتين الاخيرتين من المسابقة، الامر الذي يستحق الاشادة والتقدير".

ولن تكون مهمة العين سهلة في مواجهة الشارقة الوحيد الذي الحق به الخسارة عندما هزمه ذهابا 2-صفر، كما انه يتطلع للحفاظ على المركز الثاني الذي يحتله حاليا برصيد 54 نقطة وبفارق نقطتين عن الوحدة.

وعلى غرار العين، حقق الشارقة الفوز في آخر 7 مباريات ويتطلع للانتصار الثامن الأهم الذي يضمن له المشاركة في دوري أبطال آسيا الموسم المقبل.

ويطمح الوحدة الثالث لهدية من العين عندما يستضيف النصر الثامن (32 نقطة) في افتتاح المرحلة الاربعاء.

وقال مدرب الوحدة الفرنسي غريغوري دوفرين "سنواصل المنافسة على المركز الثاني حتى آخر دقيقة من مباراتنا الأخيرة في هذا الموسم، نحن مطالبون بتحقيق الفوز وحده على النصر، وانتظار تعثر الشارقة امام العين لنحسم المركز الثاني".

وتتوجه الأنظار الأربعاء الى المباراة الحاسمة بين الظفرة الثاني عشر (21 نقطة) وضيفه العروبة الثالث عشر قبل الأخير (18 نقطة) لمعرفة هوية الهابط الثاني الذي سيرافق الامارات الى الدرجة الثانية.

ويملك الظفرة خياري الفوز والتعادل للبقاء، أما خسارته فستعني هبوطه كون العروبة سيتفوق عليه في حال تساويهما بالنقاط بفارق المواجهتين المباشرتين (الذهاب 1-1).

وقال التونسي فتحي العبيدي مدرب العروبة والذي قاد فريقه للصعود الى الدرجة الاولى الموسم الماضي بعد غياب 30 عاما "مباراتنا مع الظفرة مصيرية، ولاعبونا في قمة الجاهزية والتركيز لمواجهة الحسم، خاصة وانه ليس امامنا سوى الفوز للبقاء".

من جهته، وصف المغربي بدرالدين الادريسي المواجهة بـ"مباراة الموسم" بالنسبة لفريقه "معنوياتنا عالية بعد تخطي النصر في المرحلة الماضية، وسنلعب للفوز وليس للتعادل امام العروبة".

ويلعب الأربعاء ايضا الوصل السادس (33 نقطة) مع الجزيرة (45 نقطة) الذي فقد لقبه بطلا للدوري الاماراتي وسينهي الموسم في المركز الرابع، كما هو حال شباب الأهلي الضامن للخامس حين يواجه الخميس خورفكان العاشر (28 نقطة). ويلعب بني ياس التاسع (30 نقطة) مع الاتحاد كلباء الحادي عشر (27 نقطة)، والامارات الأخير(10 نقاط) مع عجمان السابع (32 نقطة).