قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


مكسيكو سيتي: تزداد المخاوف من العاصفة المدارية التي تقترب من اميركا الوسطى. فقد قال المركز الوطني الأمريكي للاعاصير ان العاصفة المدارية ماثيو تشكلت فوق غرب البحر الكاريبي وانها من المنتظر ان تصل الى أمريكا الوسطى اليوم الجمعة.

ويمكن ان تضر العاصفة التي بلغت سرعة رياحها 75 كيلومترا في الساعة بموسم جني محصول البن الذي يبدأ اوائل الشهر المقبل في هندوراس وجواتيمالا وهما من كبار مصدري البن الاقليميين.

وقلصت نيكاراجوا بالفعل من تقديراتها لموسم 2010-2011 بعد أشهر من الامطار الغزيرة التي أضرت بالمحاصيل والطرق.

وتشير نماذج العاصفة الى انها ستصل الى سرعة الاعصار في وقت متأخر من اليوم الجمعة ثم تضعف مجددا في مطلع الاسبوع القادم قبل ان تصل الى خليج المكسيك حيث توجد معظم آبار النفط المكسيكية.

وقال المركز الوطني للاعاصير الذي يتخذ من ميامي مقرا له quot;من المتوقع ان تصبح عين العاصفة قرب حدود نيكاراجوا/هندوراس في ساعة متأخرة من الجمعة.quot;

ووصلت العاصفة ماثيو وهي العاصفة رقم 13 في موسم الاعاصير في الاطلسي على بعد 540 كيلومترا شرقي بويرتو كابيساس في نيكاراجوا. وتوقع خبراء الارصاد ان تشتد الى ان تصل الى قوة اعصار من الفئة الاولى قبل ان تضعف مجددا في مطلع الاسبوع القادم.

ومازالت المكسيك تتعافي من الاعصار كارل الذي صاحبته أمطار غزيرة في مطلع الاسبوع الماضي مما أضر بمحصول السكر.