قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ذكرت وزارة الداخلية العراقية اليوم ان تنظيم القاعدة جند عددا من المعتقلين العراقيين داخل سجن (بوكا) الذي كانت تديره القوات الاميركية جنوبي البلاد قبل اطلاق سراحهم وتنفيذهم هجمات دامية شمالي العراق.

بغداد: اوضح مدير عام شؤون الداخلية والامن في الداخلية العراقية اللواء احمد ابو رغيف خلال مؤتمر صحافي عقد اليوم ان المدانين الثلاثة بشن هجوم في بلدة (تازة) شمالي العراق في يونيو الماضي كانوا انخرطوا مع الجماعات الارهابية خلال فترة اعتقالهم بسجن (بوكا).

واضاف ابو رغيف ان هؤلاء الاشخاص اعترفوا بانضمامهم الى تنظيم يعرف باسم (دولة العراق الاسلامية) وهو احد واجهات تنظيم القاعدة في البلاد وذلك خلال فترة تواجدهم بسجن (بوكا) قبل ان يتم اطلاق سراحهم في قرار عفو. وكانت القوات العراقية اعتقلت في وقت سابق الاشخاص الثلاثة واحالتهم الى القضاء الذي اصدر امس حكما بالاعدام بحقهم.

وقال ابو رغيف ان وزارة الداخلية العراقية شكلت لجنة للتنسيق مع القوات الاميركية لمتابعة ملفات المعتقلين الذين جرى اطلاق سراحهم خاصة هؤلاء الذين يشكلون خطرا على امن الدولة. يذكر ان قرار العفو الذي اقره البرلمان العراقي مطلع العام الجاري واجه عددا من الانتقادات في اعقاب ثبوت تورط عدد كبير ممن شملهم العفو في عمليات ارهابية في جميع ارجاء البلاد