قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعتقلت الشرطة الماليزية ثمانية اشخاص للاشتباه بتورطهم في هجوم على كنيسة مطلع الشهر الجاري.

كوالالمبور: اعلنت الشرطة الماليزية الاربعاء انها اعتقلت ثمانية اشخاص بشبهة الضلوع في حريق متعمد اضرم في كنيسة مطلع كانون الثاني/الجاري وكان الاول في سلسلة اعتداءات تلته واستهدفت اماكن مسيحية مقدسة.

ووقعت مؤخرا اكثر من عشرة اعتداءات واعمال تخريب ضد كنائس واماكن مسيحية مقدسة في ماليزيا، التي تشهد جدلا داخليا حادا بشأن حق غير المسلمين في استخدام كلمة quot;اللهquot;. وقال بكري زينين رئيس دائرة المحققين في الشرطة الفدرالية ان quot;ثمانية اشخاص اعتقلوا بشبهة الضلوع في الحريق المتعمد الذي اضرم في كنيسة (مترو تابيرناكلي). لقد وضعوا قيد التوقيف الاحترازي لمدة سبعة ايام تسهيلا للتحقيقquot;.

واضاف quot;سنحقق في ما اذا كانت لهم صلة باعتداءات اخرىquot;. وفي 15 كانون الثاني/الجاري حصل اعتداء ضد كنيسة، هو الحادي عشر في اطار هذه السلسلة. ويعتبر الاسلام الديانة الرسمية في ماليزيا التي يدين حوالى 10% من سكانها بالمسيحية.

وتصاعدت حدة التوترات بين المسيحيين والمسلمين منذ سمح القضاء لصحيفة quot;ذي هيرالدquot; الكاثوليكية المحلية باستخدام كلمة quot;اللهquot; في ترجمتها لكلمة quot;غادquot;، وهو قرار سرعان ما عادت عنه تحت وطأة الضغوط.