قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعا الصحافيون الروس الرئيس مدفيديف الى حمايتهم بعد الاعتداء العنيف الذي تعرض له الصحافي اولج كاشين.


موسكو: دعا الصحافيون الروس الرئيس ديمتري مدفيديف الى حماية وسائل الاعلام التي تمارس نشاطاتها في روسيا بعد الاعتداء العنيف الذي تعرض له الصحافي السياسي الروسي اولغ كاشين على ما افادت الاثنين صحيفة كومرسنت المستقلة.

ووضع كاشين الذي يعمل في كومرسنت في غيبوبة اصطناعية بعد ان اعتدى عليه بعنف شخصان مساء الجمعة امام منزله في موسكو دون ان يسرقا منه شيئا واصيب بجروح خطيرة.

وجاء في بيان وقعه 600 صحافي روسي ونشرته كومرسنت quot;تبين ان الصحافي في روسيا هدف سهل مثير وغير خطير البتةquot;.

واكد الموقعون ان quot;حق الصحافي في ممارسة مهامه بشكل عادي دون الخوف على حياته، حق من حقوق المجتمع في التعبير والاعلامquot;.

واضاف البيان quot;لذلك من الضروري التحقيق في قضية اولغ كاشين حتى توضيحهاquot;.

وتابع quot;حان الوقت ان يحظى الصحافي في روسيا بالحماية، ان السلطات مسؤولة مباشرة عن امن وسائل الاعلام في البلادquot;.

وكان اولغ كاشين يغطي لحساب كومرسنت نشاطات الرئاسة الروسية وكذلك تظاهرات المعارضة.

وتظاهر العشرات من زملائه الاحد امام مقر الشرطة الجنائية في موسكو مطالبين بتحقيق فعلي من اجل العثور على مرتكبي الاعتداء.

وقد تعرض العديد من الصحافيين الى اعتداءات واصابات واغتيالات خلال السنوات الاخيرة في روسيا ونادرا ما ادت التحقيقات في هذه الوقائع الى نتيجة.

وتعتبر الصحافية آنا بوليتكوفسكايا التي اغتيلت في موسكو سنة 2006 من ابرز تلك الحالات حيث ان بعد اربع سنوات على وقوع الجريمة لم يتوصل القضاء بعد الى معرفة مدبرها.