قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يقول وزير الخارجية الفرنسيةإن بلادهلن تقبل بان تزعزع ايرانquot; الشرق الاوسط والعالم.


باريس: اعلنت وزيرة الخارجية الفرنسية ميشال اليو ماري الاحد امام المؤتمر اليهودي الاوروبي ان فرنسا quot;لن تقبل بان تزعزع ايرانquot; الشرق الاوسط والعالم، مؤكدة ان فرنسا quot;صديقة اسرائيلquot; تبقى ملتزمة بالتوصل الى quot;سلام دائمquot;.

وقالت اليو ماري في كلمتها امام ممثلي المجموعات اليهودية في اوروبا والتي خصصت قسما منها للوضع في الشرق الاوسط quot;انا اعرف المخاوف التي يثيرها النظام الايرانيquot;. وتابعت الوزيرة الفرنسية ان quot;فرنسا لن تقبل بان يزعزع النظام الايراني المنطقة والعالمquot; كما ان باريس لن تقبل بان quot;تتزود ايران بالسلاح النوويquot;.

واضافت اليو ماري quot;في حال لم يقم المسؤولون الايرانيون بازالة الشكوك حول نواياهم، فان كل العقوبات ذات الطابع الاقتصادي تصبح واردةquot;. وقالت اليو ماري ايضا ان quot;فرنسا هي صديقة اسرائيل ونريد الضمان الذي يكفل لاسرائيل امنها واندماجها الكامل في المنطقةquot;.

وتطرقت الى المواقف المعروفة لفرنسا لجهة quot;قيام دولة فلسطينية مستقلة ديموقراطية وقابلة للحياة على اساس حدود العام 1967 واعلان القدس عاصمة لدولتينquot;.

كما اعلنت اليو ماري quot;الالتزام الفرنسي الكاملquot; لجهة السعي لاطلاق سراح الجندي الاسرائيلي من اصل فرنسي جلعاد شاليط الذي اسره عناصر من حماس في الخامس والعشرين من حزيران/يونيو 2006.

ووعدت بان تكون الدبلوماسية الفرنسية في عهدها quot;واضحة حازمة ولا لبس فيهاquot;.