قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تسببت الفيضانات الناجمة عن هطول الأمطار بغزارة بالأجزاء الجنوبية من جزيرة سومطرة غرب اندونيسيا في تشريد مئات الأشخاص وتلف مساحات شاسعة من المزروعات وإصابة الحياة بالشلل التام بعدد من قرى الجزيرة.

جاكرتا: قال مدير مركز مكافحة الكوارث بوزارة الصحة الاندونيسية روستم باكايا في تصريحات صحفية اليوم إن الأمطار الغزيرة تسببت في فيضان نهر موارانيم وإغراق عشرات المنازل وهدم عدد من الطرق والجسور الرئيسية بجزيرة سومطرة، مشيرا إلى أن السلطات المحلية نجحت في إجلاء مئات الأشخاص من سكان القرى التي حاصرتها الفيضانات إلى مخيمات الإيواء وزودتهم باحتياجاتهم من الأغذية والأدوية.

وأوضح أن قوات الشرطة انتشرت في القرى التي حاصرتها الفيضانات لتقديم المساعدات الإنسانية للسكان المتضررين منوها انه لم ترد أنباء عن سقوط ضحايا نتيجة الفيضانات.

وحذر من احتمال تعرض قرى جزيرة سومطرة لمزيد من الفيضانات والانهيارات الأرضية خلال الأيام القادمة نتيجة استمرار هطول الأمطار الغزيرة وإزالة الغابات.

كانت الفيضانات التي تعرضت لها بعض الأقاليم الاندونيسية من بينها جزيرة جاوة وإقليم أتشيه وجزيرة سولاويسى الشهر الماضي قد تسببت في مصرع وإصابة عشرات الأشخاص وتشريد آلاف آخرين.