قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول:كشف ناشطون اتراك وعرب واجانب خلال اجتماع لهم بمدينة اسطنبول التركية اليوم ان قافلة مساعدات جديدة سترسل الى قطاع غزة المحاصر عن طريق البحر تحت شعار quot;الحرية هي الميناء الأخيرquot;.
وأعلن رئيس جمعية الاغاثة الانسانية التركية بولنت يلدرم أن القافلة البحرية المكونة من 20 سفينة ستنطلق من تركيا الشهر المقبل مؤكدا أن هذه السفن لن تتوقف حتى بلوغ غزة.

وأضاف يلدرم ان الهدف الأساسي من هذه القافلة البحرية هو كسر الحصار بعد أن كسر عبر البر وذلك لمزيد من تسليط الأضواء على أهمية انهاء الحصار.
وقال ان خمسين برلمانيا من الاتحاد الأوروبي سيشاركون في القافلة التي ستكون محمية منذ تحركها الى وصولها بالاعلام الحي ليشاهد العالم ما يحدث مشددا على أن عزاء القافلة أن يشعر أهل غزة أنهم ليسوا وحدهم.

وأشار يلدرم الى ان السفن ستحمل الى القطاع المحاصر مواد البناء كالأسمنت والحديد ومولدات الكهرباء والأدوية والمعدات الطبية اضافة الى أدوات التعليم.

ولفت الناشط في الحملة الأوروبية لرفع الحصار عن غزة مازن كحيل الى عدم وجود اي عائق قانوني يحول دون وصول القافلة الى ميناء غزة مؤكدا عزمهم كسر الحصار الظالم الذي يفرضه الاحتلال الاسرائيلي مطالبا المجتمع الدولي بالتحرك العاجل والعمل على انهاء الحصار.

وكانت جمعية الاغاثة الانسانية التركية سبق ان شاركت في تنظيم قافلة (شريان الحياة 3) يناير الماضي ومن المتوقع أن تشارك في القافلة سفن من الولايات المتحدة واليونان وفرنسا وايطاليا والمانيا وماليزيا وفنزويلا بمرافقة عدد كبير من نشطاء حقوق الانسان وممثلي المجتمع المدني والصحافيين.