قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يقول قائد سلاح المشاة الإيراني إن طهران احرزت تقدما جيدا في مجال صناعة الطائرات دون طيار.

طهران: اكد قائد سلاح المشاة الايراني ان طهران احرزت quot;تقدما جيداquot; في مجال صناعة الطائرات بدون طيار القادرة على القيام بعمليات مراقبة وهجوم، على ما افادت وكالة انباء الطلبة الايرانية (ايسنا) الاثنين.

واعلن الجنرال احمد رضا برودستان عشية الاحتفال بيوم سلاح المشاة في 18 نيسان/ابريل quot;لقد انجزنا تقدما جيدا فيما يخص الطائرات بدون طيار ولدينا انتاج جيدquot;.

واضاف quot;يمكن استخدام هذه الطائرات في عمليات مراقبة وهجوم (...) على اهداف منتقاةquot;. واكد ان ايران انتجت ايضا مروحيات قادرة على التحليق بدون طيار، دون مزيد من التفاصيل.

وقد دشن وزير الدفاع الجنرال احمد وحيدي في شباط/فبراير خطي انتاج طائرات بدون طيار، ولم تحصل وسائل الاعلام على اي تفاصيل حول هذين الطرازين من الطائرات التي يتم تسييرها عن بعد واللذين اطلق عليهما اسما quot;رعاديquot; (رعود) وquot;نذيرquot; (انذار).

واعرب وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس نهاية آذار/مارس عن قلقه من وجود طائرات بدون طيار ايرانية مقللا في آن من المخاطر التي قد تتعرض لها القوات المسلحة الاميركية المنتشرة في العراق وافغانستان.

وقال غيتس في جلسة استماع برلمانية ان quot;ايران تملك طائرات بدون طيار، ان هذا مقلق لانهم اذا ارادوا فبامكانهم ان يخلقوا لنا صعوبات في العراق او افغانستانquot;.

الا ان الوزير الاميركي قلل من شأن تلك الصعوبات مؤكدا ان quot;الطائرات بدون طيار (الايرانية) تحلق ببطء نسبي ولدينا سلاح جو ممتازquot;، مضيفا quot;اظن اننا قادرون على حماية قواتنا وبالخصوص في مناطق القتالquot;.

وخلص غيتس الى القول quot;اخشى بالخصوص ان تقع تلك القدرات بين ايدي عناصر غير حكوميين قد يستخدمونها لاغراض ارهابيةquot;.