قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طلبت هيلاري كلينتون من دول آسيا مساعدة الولايات المتحدة من أجل تشديد الضغوطات على كوريا الشمالية.

هانوي: دعت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الجمعة الدول المشاركة في المنتدى الاقليمي حول الامن في اسيا المنعقد في هانوي الى تقديم الدعم من اجل فرض الامم المتحدة عقوبات على كوريا الشمالية.
وقالت كلينتون امام المندوبين المشاركين في المنتدى quot;لتشجيع كوريا الشمالية على اتخاذ التدابير المتوجبة عليها، ندعو الان اصدقاءنا وحلفاءنا في المنتدى حول الامن في اسيا الى مواصلة تطبيق عقوبات الامم المتحدة بشكل تام وبشفافيةquot;.

وجاء في نص كلمة كلينتون الذي تم بثه مسبقا quot;هنا في اسيا، تشن كوريا الشمالية المعزولة والداعية الى الحرب حملة استفزازات خطيرةquot; تضمنت خصوصا quot;هجوما على سفينة شيونان العسكرية الكورية الجنوبيةquot;.
واضافت كلينتون ان اوباما يعتزم دعوة شركائه في رابطة دول جنوب شرق اسيا الى قمة في الولايات المتحدة هذا الخريف.

وقالت ان اسيا والمنتدى الاقليمي حول الامن المنبثق عنها هي quot;عناصر مهمة من اجل الامن والازدهار في اسيا ونحن نريد دعم هذه المؤسسات والعمل بشكل وثيق اكبر معها.
ويشارك في المنتدى 27 دولة كأعضاء الى جانب الدول العشر الاعضاء في رابطة دول جنوب شرق اسيا (بورما وفيتنام وتايلاند وماليزيا وسنغافورة واندونيسيا والفيليبين ولاوس وكمبوديا وسلطنة بروناي). كما تشارك الدول الست المشاركة في المفاوضات المعطلة حاليا حول البرنامج النووي لبيونغ يانغ، اي الولايات المتحدة والكوريتان والصين واليابان وروسيا.

وتمر شبه الجزيرة الكورية بازمة حادة منذ غرق البارجة شيونان في 26 اذار/مارس. ونسب تحقيق دولي الحادث الى كوريا الشمالية التي نفته بشدة.
وازدادت حدة التوتر هذا الاسبوع مع اعلان فرض عقوبات اميركية جديدة على كوريا الشمالية بالاضافة الى مناورات عسكرية مشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

هذا وتعتزم الولايات المتحدة تجميد مئة حساب مصرفي في الخارج يشتبه في انها تستخدم لعمليات غير مشروعة لحساب بيونغ يانغ، حسب ما اعلنت وسائل اعلام كورية جنوبية الجمعة.
واوردت صحيفة جوغانغ ايلبو الواسعة الانتشار نقلا عن مصدر دبلوماسي ان quot;الموجودات في هذه الحسابات تعود على ما يبدو لنظام كيم جونغ ايل، وهذا سيشكل ضربة موجعة لكوريا الشماليةquot;.

ونقلت وسائل اعلام كورية جنوبية اخرى بالاضافة الى وكالة الانباء يونهاب هذه المعلومات، بحسب مصادر مشابهة.
وكانت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون اعلنت الاربعاء خلال زيارتها الى كوريا الجنوبية فرض عقوبات جديدة على بيونغ يانغ.

وتتهم الولايات المتحدة كوريا الشمالية باطلاق طوربيد في 26 اذار/مارس ادى الى غرق بارجة كورية جنوبية بالقرب من الحدود البحرية بين الكوريتين مما ادى الى مقتل البحارة ال46 الذين كانوا على متنها، وهو ما تنفيه كوريا الشمالية بشدة.
وكانت كلينتون التي رافقها وزير الدفاع روبرت غيتس اشارت الى سلسلة من التدابير تهدف الى مساعدة الولايات المتحدة على quot;الحؤول دون الانتشار النووي الكوري الشماليquot;.

كوريا تتوعد
من جهة ثانية توعدت كوريا الشمالية الجمعة برد ملموس على العقوبات التي قررت الولايات المتحدة فرضها عليها في اعقاب غرق البارجة الكورية الجنوبية شيونان.
وقال ري تونغ ايل المتحدث باسم الوفد الكوري الشمالي خلال المؤتمر الامني المنعقد في هانوي، quot;سيكون هناك رد فعل ملموس على الخطوات التي فرضتها الولايات المتحدة، عسكرياquot;.

واضاف quot;لم نعد في القرن التاسع عشر الذي كانت تسود فيه لغة المدافعquot;
وقال انه يدين quot;بشدةquot; العقوبات الاميركية الجديدة على بيونغ يانغ والتي اعلنتها وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون من سيول الاربعاء.

وكان ري تونغ ايل قال الخميس ان التدريبات العسكرية الاميركية الكورية الجنوبية التي تبدأ الاحد تشكل تهديدا للسلام العالمي.
كما اعتبر ري تونغ ان العقوبات الاميركية الجديدة على بيونغيانغ تشكل quot;انتهاكاquot; للاعلان الذي تبناه مجلس الامن الدولي بعد غرق البارجة شيونان.

واعلنت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة ان هذه التدريبات تاتي ردا على سلوك كوريا الشمالية quot;العدائيquot;.

وتعتزم وزارة الخارجية ووزارة المالية تجميد موجودات لهيئات جديدة وافرادquot; بالاضافة الى quot;تعزيز جهود جديدة (...) لوقف شركات كورية شمالية تقوم بنشاطات غير مشروعةquot; عن العمل في الخارج والاستفادة من خدمات مصرفية.