قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: ذكرت وسائل الاعلام في سيول اليوم ان قيادة الامم المتحدة التي ترأسها الولايات المتحدة اقترحت على كوريا الشمالية المشاركة في مناقشة ما اذا كان غرق السفينة الكورية الجنوبية في آذار/ مارس الماضي قد شكل انتهاكا لاتفاق الهدنة الذي انهى الحرب الكورية في الفترة من 1950 وحتى 1953.

وقالت وكالة انباء يونهاب ان الاقتراح قدم في اجتماع عمل عسكري على حدود قرية بانمونجوم حيث جاء الاقتراح على خلفية رفض كوريا الشمالية الاعتراف بمسؤوليتها عن اغراق السفينة الكورية الجنوبية تشيونان والتي خلفت 46 قتيلا مشيرة الى ان التقرير الكوري الجنوبي المتعدد الجنسية بقيادة الولايات المتحدة حول الحادثة خلص الى ان غواصة كورية شمالية قد نسفت السفينة الحربية قرب حدود البحر الاصفر.

واقترحت قيادة الامم المتحدة في بيان نقلته وكالة يونهاب عقد اجتماع لفريق تقييم مشترك لتقييم سبب انتهاكات الهدنة الذي ادى الى اغراق السفينة الكورية الجنوبية الا ان البيان لم يتطرق الى كيفية استجابة كوريا الشمالية لاقتراح قيادة الامم المتحدة.

وذكرت بيان القيادة ان الاجتماع الذي عقد اليوم وهو الثاني من نوعه على مستوى الضباط برتبة عقيد حيث كان هناك اجتماع سابق قبل اسبوع كما ان هناك اجتماعا ثالثا من المقرر عقده يوم الخميس المقبل تمهيدا لعقد اجتماعات تشمل ضباطا كبارا بداية الاسبوع.

وكانت الولايات المتحدة الاميركية اعلنت مجموعة من العقوبات المالية الجديدة ضد كوريا الشمالية لمعاقبتها على غرق السفينة الحربية الكورية الجنوبية في مارس الماضي. كما انه من المقرر ان تطلق الولايات المتحدة بالتعاون مع كوريا الجنوبية الاحد المقبل مناورات عسكرية واسعة في البحر الشرقي ردا على الهجوم الكوري الشمالي. من جانبها حذرت كوريا الشمالية من هذه التحركات التي وصفتها بالتهديدات quot;الخطيرةquot; لشبه الجزيرة الكورية وللمنطقة. ويرأس قيادة الامم المتحدة 28 الفا و500 جندي امريكي يتمركزن في كوريا الجنوبية.