قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كوالالمبور: أكدت الشرطة الماليزية أنها تراقب وتولي الإهتمام بشكل مستمر تجاه جميع الجماعات المسلحة سواء داخل البلاد أو خارجها ومن ضمنها حركة السيخ المسلحة.

جاء ذلك في بيان أصدرته الشرطة الماليزية تعليقا على التقرير الذي نشرته إحدى شبكات المدونات مفاده بأن الشرطة بولاية بونجاب الهندية تدعي بأن ماليزيا أصبحت قاعدة لحركة السيخ المسلحة.

وأفاد البيان بأنه حتى هذه اللحظة لاتوجد هناك دلائل تشير إلى وجود الجماعة المسلحة السيخية في ماليزيا كما تزعمه الشبكة المعنية والتي قد تهدد الأمن وسلامة البلاد.

وأضاف أن الشرطة الماليزية لن تتساهل وستتخذ إجراءات صارمة طبقا للقانون إذا كانت هذه الجماعة تهدد الأمن وسلامة البلاد، منوها بأن السلطات الأمنية الماليزية ستتعاون مع أي جهة كانت من ضمنها السلطات الهندية إذا كانت ضرورية في معالجة قضية الحركات المسلحة.