قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عشق اباد: أصدر الرئيس التركماني قربان قولي بردي محمدوف عفوا عن نحو اربعة الاف سجين بينهم عدد من الاجانب لمناسبة شهر رمضان.

وبحسب المرسوم الصادر عن بردي محمدوف، فان quot;3999 شخصا انتهكوا القانون، لكنهم تابوا بصدق، سيعودون الى منازلهمquot; في الايام المقبلة، وفق محطة التلفزيون التركماني.

واضاف المصدر نفسه ان هذا القرار نابع من quot;مبادئ المحبة، الانسانية والعدالة (...) ويهدف الى تمتين وحدة المجتمع التركماني وكل عائلةquot;.

وهذا العفو هو السادس الصادر عن بردي محمدوف منذ وصوله الى السلطة نهاية 2006 اثر وفاة سلفه الديكتاتور سابارمورات نيازوف.

لكن معارضي الرئيس التركماني يتهمونه بعدم إحترام حقوق الانسان بالشكل المطلوب.

ولا يزال الكثير من السجناء السياسيين وراء القضبان على الرغم من العفو عن سجناء عدة، بحسب مجموعات للدفاع عن حقوق الانسان.