قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

في خطوة مثيرة للجدل، امر رئيس الوزراء التركي بهدم نصب اشيد على الحدود مع ارمينيا يرمز الى الصداقة بين البلدين.


انقرة: امر رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان في قرار مثير للجدل بهدم نصب اشيد على الحدود مع ارمينيا يرمز الى الصداقة بين البلدين، على ما انقلت وسائل الاعلام الاثنين.

ففي زيارة الى مدينة كارس (شرق) الاحد، وصف اردوغان النصب بانه quot;قبيحquot; وحض رئيس البلدية المحلي الذي ينتمي الى حزبه quot;العدالة والتنميةquot; المنبثق من التيار الاسلامي على هدمه سريعا وبناء quot;حديقة جميلةquot; في مكانه، بحسب الصحف.

وبرر اردوغان قراره بمسوغات جمالية.

وقال quot;اشادوا نصبا قبيحا هنا وهذا لا يعقل في وسط الاعمال الفنيةquot; التي تشملها المنطقة، وعلى الاخص صروح اسلامية تعود الى القرن العاشر، على ما اشار.

وما زال النصب الاسمنتي الذي يبلغ طوله 30 مترا لم ينته العمل عليه بعد. وهو يمثل شخصا منشطرا الى نصفين.

وطلب النصب في 2006 رئيس بلدية المدينة السابق الذي ينتمي كذلك الى حزب اردوغان للتشديدي على الصداقة بين تركيا وارمينيا اللتين بداتا عام 2009 الية مصالحة شاقة.