قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ألحقت العملية العسكرية quot;أوميدquot; التي تقودها القوات المسلحة الأفغانية ضد طالبان، أضرارا جسيمة بسكان قندهار.


موسكو: ألحقت القوات المسلحة الأفغانية والقوات الدولية خلال تنفيذها عمليات قتالية ضد طالبان، أضرارًا بولاية قندهار تقدر بـ100 مليون دولار.

وأفاد وفد حكومي خاص برئاسة محمد صادق عزيز، مستشار الرئيس الأفغاني حامد كرزاي، في تحقيق بهذا الشأن قدمه إلى الرئيس، افاد أن quot;العملية العسكرية quot;أوميدquot; (الأمل)، التي استمرت بعض الوقت في مناطق أرغنداب وجيراي وبنجاوي التابعة لولاية قندهار قد ألحقت أضرارا جسيمة بسكانهاquot;.

كما يفيد التقرير بأن تشكيلات قوات المساعدة الأمنية الدولية في أفغانستان (International Security Assistance Force, ISAF)، بالاشتراك مع القوات الأفغانية خربت وهدمت العديد من المنازل في ثلاث مناطق، كما خلفت أضرارا جسيمة في بساتين الفاكهة قبيل موسم جني الثمار. وإضافة إلى ذلك اضطر العديد من السكان إلى مغادرة منازلهم قبيل العملية القتالية، حسب التقرير.