قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نفيذ عقوبة الإعدام بحق ستة مدنيين في العراق

اعلن في بغداد اليوم الخميس عن تنفيذ حكم الاعدام بستة مدانين بأعمال ارهابية فيما نجا وزير البيئة من محاولة اغتيال خلال هجوم على موكبه أسفر عن اصابة أحد أفراد حمايته.


لندن: اشارت وزارة العدل العراقية الى انه قد تم اليوم تنفيذ حكم الإعدام بحق ستة مدانين بقضايا إرهابية. وقال مصدر في الوزارة أن حكم الإعدام بالمدانين الستة قد نفذ وفقا للمادة الرابعة من قانون مكافحة الإرهاب من دون توضيح ماهية الاعمال الارهابية التي نفذوها وأين ومتى.

وكانت السلطات العراقية نفذت في الرابع والعشرين من الشهر الماضي حكم الإعدام بمجموعة من المسلحين تضم 15 مدانا ارتكبوا جريمة قتل 70 عراقيا كانوا يشاركون في حفل عرس بمدينة الدجيل شمال بغداد. وقالت أن تنفيذ حكم الإعدام قد تم بقائد المجموعة المسلحة فراس الجبوري وأعضاء مجموعته المسلحة البالغ عددهم 14 شخصا والذين نفذوا جريمة الهجوم على العرس وحكمت عليهم المحكمة الجنايئة العراقية في حزيران (يونيو) الماضي بالاعدام اثر ثبوت الاتهامات الموجهة لهم بارتكاب الجريمة عام 2006 في مدينة الدجيل. وكانت عدة تظاهرات شهدتها مدن عراقية في وقت سابق قد طالبت بالاسراع في اعدام المجموعة المسلحة التي قتلت 70 شخصا كانوا يشاركون في حفل الزفاف .

وعلى الصعيد الامني نجا وزير البيئة العراقي سركون لازار صليوا اليوم الخميس من محاولة اغتيال حين استهدف موكبه انفجار عبوة ناسفة اسفرت عن أصابة احد افراد حمايته. وقال مصدر أمني ان عبوة ناسفة انفجرت صباح اليوم بموكب وزير البيئة صليوا أثناء مروره في قضاء التاجي بضواحي بغداد الشمالية في طريقه إلى محافظة صلاح الدين (160 كم شمال غرب بغداد) ما أسفرعن إصابة أحد عناصر حمايته بجروح . واشار الى ان الوزير لم يصب بأذى موضحا ان قوة أمنية طوقت مكان الحادث وباشرت تحقيقاتها في ملابساته.