: آخر تحديث

جين شارب: المصريون هم من أطاحوا بمبارك ولست أنا

ألقت صحيفة quot;النيويورك تايمزquot; الأميركية الضوء على الجهود المضنية التي يبذلها منذ سنوات المفكر الأميركي المغمور جين شارب لتعزيز الديمقراطية حول العالم، من خلال كتاباته العملية التي لم تحظ بالشهرة الواسعة.

nbsp;
ألقت صحيفة quot;النيويورك تايمزquot; الأميركية اليوم الضوء على الجهود المضنية التي يبذلها منذ سنوات مفكر أميركي مغمور يدعى جين شارب من أجل تعزيز الديمقراطية حول العالم، من خلال كتاباته العملية التي لم تحظ بالشهرة الواسعة.

وأشارت الصحيفة في هذا السياق إلى أن شارب، الذي لم يَسمع عنه كثير من الأميركيين ويقيم بأحد الأحياء الخاصة بالطبقة العاملة في بوسطن بالولايات المتحدة، قد كرَّس حياته على مدار عقود للكتابة عن الثورات الشعبية السلمية، وكان أبرز تلك الكتابات، ما جاء تحت عنوان quot;من الديكتاتورية إلى الديمقراطيةquot;، وهو دليل مكون من 93 صفحة، يتحدث عن الطريقة التي يمكن من خلالها إسقاط الحكام المستبدين.

كما أنه متوفر في 24 لغة، ويمكن تحميله من على شبكة الإنترنت، وقد لعب دوراً بارزاً في إلهام المنشقين والمنتمين لتيارات المعارضة حول العالم، بما في ذلك بورما والبوسنة واستونيا وزيمبابوي والآن تونس ومصر. وقال أحمد ماهر الخبير الاستراتيجي البارز إنه في الوقت الذي كانت تسعى فيه حركة السادس من أبريل المصرية للتعافي من محاولة فاشلة عام 2005، طرح قادتها أفكاراً مجنونة لإسقاط الحكومة. وقد عثروا على شارب، أثناء دراستهم لحركة أوتبور الصربية، التي أثَّر فيها. nbsp;

وحين فكر المركز الدولي للنضال السلمي غير الحزبي، الذي يعني بتدريب الناشطين الديمقراطيين، في إقامة ورشة عمل بالقاهرة منذ عدة سنوات، كان من بين الأوراق التي قام بتوزيعها دليل من تأليف شارب تحت عنوان quot;198 طريقة للقيام بنشاطات سلميةquot;، وهي قائمة تكتيكات تتراوح بين الإضراب عن الطعام إلى الكشف عن هوية عملاء سريين.nbsp;

من جهتها، قالت داليا زيادة، وهي ناشطة ومدونة مصرية حضرت تلك الورشة ونظَّمت بعد ذلك دورات مماثلة، إن الأشخاص الذين شاركوا في تلك الورشة كانوا ناشطين في الثورتين اللتين شهدتها كل من تونس ومصر خلال الآونة الأخيرة. ولفتت إلى أن بعض الناشطين قاموا بترجمة مقتطفات من كتابات شارب إلى اللغة العربية، وأنهم تمسكوا برسالته التي تتحدث عن quot;مهاجمة نقاط ضعف الحكام المستبدينquot;.

أما بيتر أكرمان، واحد من طلاب شارب الذي قام بتأسيس مركز اللاعنف وأدار الورشة التي أقيمت في القاهرة، فنوه من جانبه إلى أن مرشده السابق يعد دليلاً على أن الأفكار تحظى بالقوة.nbsp;

بعدها، أشارت الصحيفة إلى أن شارب يتسم بالخجل الشديد، ويحرص على ألا يُنسَب إليه أي فضل. كما أنه مفكر أكثر من كونه رجل ثوري، رغم مشاركته عندما كان شاباً في اعتصامات وقضائه تسعة أشهر في أحد السجون الاتحادية في دانبري بولاية كونيتيكت، كأحد المعترضين الشرفاء خلال الحرب الكورية.nbsp;

ونقلت عنه النيويورك تايمز قوله :quot;لم أجر أي اتصالات بالمتظاهرين المصريين، رغم علمي مؤخراً بأن جماعة الإخوان المسلمين قامت بنشر كتابي )من الديكتاتورية إلى الديمقراطية) على موقعها الإلكتروني. وبينما أنظر إلى الثورة التي أطاحت بمبارك على أنها دليل على التشجيع، فإن المصريين هم من قاموا بذلك.. ولست أناquot;.nbsp;
nbsp;
nbsp;


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اختلاق مرجعية للثورة
دافنشي - GMT الخميس 17 فبراير 2011 13:40
بعد فشل الصحيفة في اختلاق فضيحة جنسية لشباب الثورة، تبحث الان في توجيه تهم سرقة أدبية
2. ألمصدر
Zaki - GMT الخميس 17 فبراير 2011 13:59
ألمصدر فى توزيع كتاب شارب من الدكتاتوريه إلى ألديموقراطيه ( إطار تصورى للتحرر ) لكل ألنشطاء فى مصر بما فيهم ألأخوان هو شخص مصرى بلندن فهو ألذى أرسله لجميع هذه ألجهات لخدمة بلده , وهذه هى ألحقيقه فلا يدعى أحد أنه بحث أو أتصل أوغيره فهذا كذب , ولكن موزع ألكتاب لا ينتظر أى شئ سوى إعتراف كل هؤلاء مساهمة ومشاركة ألشخص ألمصرى بلندن ألفعاله فى هذه ألثوره لمساعدة ألجميع وخدمة وطنه مصر , وهذا لعلم ألجميع
3. supporting Isreal
supporting Isreal - GMT الخميس 17 فبراير 2011 14:31
قناه الجزيره فى اعدام صدام حسين قدمت نهر كبير و اطفال فقراء يعنى ان هم الذين كانوا صدام حسين و نزل كـ نفس كبير مثل الديناصور مفتته فى مستوى يناسب حياه تعقلها يعنى نتخيل نرى ملاهى اطفال و بيننا لا يرى هذه سيدات و اباء عائلات ليس منهم يجب ان لا يتكلم معهم و يفهم ان جالسين مع بعض اسره واحده
4. سبورتينج لشبونه
سعيد - GMT الخميس 17 فبراير 2011 16:31
ياجدع يالي اسمك سابورتينج زفت , نفسي افهم مرة انت بتكتب ايه , خخخخخ هو انت صاحي ولا ضارب في نفوخك حاجه


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. ماكرون: معاداة الصهيونية شكل حديث لمعاداة السامية
  2. السيسي يتابع ترتيبات القمة العربية الأوروبية التي تستضيفها شرم الشيخ
  3. قمة غير مسبوقة في الفاتيكان حول التعدي الجنسي على الأطفال
  4. الإعلان عن جائزة محمد بن سلمان للتعاون الثقافي بين السعودية والصين
  5. الأمير هاري وميغان يشدّان الرحال إلى المغرب
  6. السعودية والصين تسعيان لتعزيز العلاقات الإقتصادية
  7. .. وتستمر إيران في استعراض القوة!
  8. من يكذب … ترمب أم عضو داعش اليمنية؟
  9. بغداد تعد لمحاكمة 150 داعشيًا تسلمتهم من
  10. انطلاق تمرين درع الجزيرة 10
  11. قائد عسكري إيراني يدحضُ تصريحات وزير خارجية بلاده
  12. بريطانيا تشدد على أهمية الشراكة الاستراتيجية مع السعودية
  13. ولي العهد السعودي يصل إلى الصين في زيارة رسمية
  14. نهاية موقتة للأزمة التي سببتها صورة المسؤول الكويتي ونتنياهو
  15. المسلمون يغيّرون ديموغرافية مجتمعات أوروبا وأميركا
في أخبار