قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: اعتبر الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز الاثنين في حديث مع الاذاعة الاسرائيلية العامة ان الانتفاضات التي اندلعت في الشرق الاوسط تدل على نهاية quot;الانظمة الديكتاتوريةquot;.

وقال بيريز quot;الواضح الان هو انه لم يعد بامكان اي ديكتاتور ان يكون مطمئنا في الشرق الاوسط. هم راحلون وفيسبوك باقquot;.

واضاف الرئيس الاسرائيلي quot;يتعين على الطغاة من الان فصاعدا ان يجيبوا على ما يراه العالم على الشاشات من الفقر والقمع والفساد (...). لقد بات كل شيء اليوم شفافا الى حد انه لم يعد امام الطغاة اي مكان يختبئون فيهquot;.

وندد وزير التنمية الاقليمية ونائب رئيس الوزراء سيلفان شالوم بايران مرة جديدة.

وقال quot;ان محاولة ايران اليوم المشاركة بقوة اكبر في كل الثورات التي تحصل في منطقتنا ينبغي ان يدفع الى خلاصة واحدة: على العالم ان يتحد بهدف منع ايران من تحويل هذه المنطقة الى منطقة معادية ومن وضع يدها على كل الموارد النفطية للسنوات المئة والخمسين المقبلةquot;.

واضاف الوزير الاسرائيلي quot;ان العدوى التي وصلت الى ليبيا تدفعنا لطرح السؤال عمن سيكون سيد الشرق الاوسطquot;.

وقد واصلت الشرارة التي انطلقت في تونس ثم في مصر، طريقها في نهاية هذا الاسبوع لتنتشر في شمال افريقيا والشرق الاوسط مع بلوغها ليبيا التي باتت على شفير حرب اهلية، في حين تسيطر المعارضة البحرينية على وسط المنامة، كما تم تنظيم تجمعات احتجاجية في المغرب وايران.