قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت كلاً من بريطانيا والصين كافة الأطراف في اليمن إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.

إيلاف
صنعاء. دعت بريطانيا كافة الأطراف في اليمن إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس، واتخاذ جميع الخطوات اللازمة لنزع فتيل الأزمة الراهنة.
وقالت وكالة الأنباء السورية نقلاً عن وزارة الخارجية البريطانية في بيان لها اليوم الخميس: quot;من الأهمية بمكان أن يلعب جميع اليمنيين دورًا مسؤولاً في تحقيق الإصلاحات السياسية والاقتصادية، التي تلبي تطلعات الشعب اليمني وتكفل بناء مستقبل سلمي وآمن للبلادquot;.
وكان وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ, نبه في وقت سابق من المخاطر المترتبة على حدوث أعمال عنف في اليمن في ظل استمرار الوضع القائم جراء الأزمة الراهنة. مؤكدا إن العنف يقوض فرص الحوار ما بين مختلف الأطراف.
وقال وزير الخارجية البريطاني:quot; يتوجب على الحكومة اليمنية والمعارضة السياسية والمتظاهرين الانخراط فورا في عملية بناء الثقة وتلبية المطالبات المشروعة للشعب اليمنيquot;.
وأضاف :quot; إن إعلان حالة الطوارئ لا يعفي الحكومة اليمنية من واجبها بحماية سيادة القانون والتزاماتها الدولية تجاه حقوق الإنسانquot;.
إلى ذلك أهابت الصين بكافة الأطراف السياسية في اليمن بانتهاج الحوار لحل خلافاتهم وتفادي كل ما من شأنه الانزلاق نحو صراعات دامية.
وذكرت الوكالة نقلاً عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية يانغ يو قولها: quot;نحن قلقون إزاء تطورات الأوضاع في اليمن وندعو كل الأطراف إلى حل خلافاتهم بالحوار وغيره من السبل السلمية لتفادي حمام دمquot;.
وأضافت:quot; نحن نعتبر حكومة اليمن بصفتها دولة صديقة قادرة على إعادة الاستقرار والأمور إلى طبيعتها سريعاquot;.