قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: أبلغ رئيس الحكومة اللبنانية المكلف نجيب ميقاتي الموفد الاميركي جيفري فيلتمان الجمعة ان ما طرحه الرئيس الاميركي باراك اوباما حول السلام في خطابه الخميس يخلو من quot;حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة الى ديارهمquot; ويحتاج في اجزاء منه quot;الى آلية تنفيذquot;.
وقال ميقاتي، بحسب بيان صادر عن مكتبه، في لقاء مع مساعد وزيرة الخارجية الاميركية لشؤون الشرق الأدنى جيفري فيلتمان الذي وصل الخميس الى بيروت، quot;ما لفتنا في خطاب الرئيس أوباما (...) هو عدم التطرق الى موضوع حق اللاجئين الفلسطينيين في العودة الى ديارهم، وهو الامر الذي يعنينا نحن اللبنانيين بالدرجة الاولى، وتؤكد عليه قرارات القمم العربية منذ قمة بيروت العام 2002quot;.
ويبلغ عدد الفلسطينيين المسجلين لدى وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) التابعة للامم المتحدة في لبنان 400 الف، الا ان مسؤولين لبنانيين يؤكدون ان عددهم الفعلي لا يتجاوز الثلاثمئة الف بسبب انتقال بعضهم الى دول اخرى.
ويعيش اللاجئون الفلسطينيون في 12 مخيما في ظروف انسانية مزرية.
ويحظر الدستور اللبناني توطين الفلسطينيين في لبنان. ويخشى اللبنانيون من التوطين الذي قد يمس التركيبة الطائفية والديموغرافية الهشة.
واشار ميقاتي في لقائه مع فيلتمان الى ان quot;المبادرة التي طرحهاquot; الرئيس الاميركي quot;تحتاج الى بعض التوضيح لا سيما في النقاط التي لم يعرض أوباما آلية لتنفيذهاquot;.
واضاف quot;ما يتمناه محبو السلام في دول الشرق الأوسط المعنية بالصراع العربي- الاسرائيلي ان يترجم كلام الرئيس الاميركي افعالا على ارض الواقع من خلال خطوات عملية تحقق السلام العادل والشامل والدائمquot;.
واعلن اوباما في خطاب القاه الخميس حول الانتفاضات في العالم العربي ان quot;حدود اسرائيل وفلسطين يجب ان تقوم على خطوط 1967 مع مبادلات يجب ان يتفق عليها الطرفان من اجل اقامة حدود آمنة ومعترف بها للدولتينquot;.
وكلف ميقاتي تشكيل حكومة جديدة اثر انسحاب وزراء حزب الله وحلفائه من حكومة الوحدة الوطنية برئاسة سعد الحريري في 12 كانون الثاني/يناير ما أدى الى سقوطها دستوريا. ولم تر حكومته النور بعد.