قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: أعلنت قوات الأمن المحلية في جنوب افغانستان، أنها تعتقل مواطن ألماني من أصل مغربي، يشتبه بارتباطه بصلات مع تنظيم القاعدة.

وذكرت صحيفة دي بريسه النمساوية أن الرجل قد ألقي عليه القبض في الثامن من الشهر الجاري في مقاطعة زابول، حيث روى خلال التحقيق معه عن تفاصيل مغادرته ألمانيا نحو أفغانستان.

من جانبها أكدت قوى الأمن الألمانية أن الرجل كان يعيش بالفعل في ألمانيا، لكنه غادرها منذ زمن طويل، حيث لم يعرف بعد فيما اذا كان يقاتل في أفغانستان أو أنه كان مكلفاً بمهام تنظيمية.

ووفق الإفادة التي أدلى بها، فقد ذكر الألماني المعتقل أنه قد طلب منه خلال رحلته عبر إيران أن يقوم بتدريب الانتحاريين، لكنه رفض لأنه أراد أن يشارك في quot;الجهادquot; العالمي.

هذا ولا تزال السلطات الألمانية تتحفظ على هوية المعتقل ومكان اقامته في البلاد، حتى يتم الانتهاء من التحقيقات.