قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيقوسيا: اعتبر الرئيس القبرصي ديمتريس الاثنين ان اعتقال القائد العسكري السابق لصرب البوسنة راتكو ملاديتش ازال العوائق امام انضمام صربيا الى الاتحاد الاوروبي.
وصرح خريستوفياس للصحافيين ان quot;اعتقال ملاديتش من جانب السلطات الصربية ونقله الى لاهاي لاحقاق العدالة، ونأمل بذلك، يساهمان بشكل كبير في المصالحة في البلقانquot;.

واضاف quot;نأمل ايضا بعدم اختلاق اي عذر اخر لتاخير قرار البدء بالمفاوضات لانضمام صربيا الى الاتحاد الاوروبيquot;.
وجاء كلام الرئيس القبرصي اثر لقائه رئيس الوزراء الصربي ميركو سفيتكوفيتش الذي بدأ زيارة لقبرص تستمر ثلاثة ايام.

وقبرص وصربيا حليفان قريبان، وتعول بلغراد في شكل كبير على دعم نيقوسيا لمساعدتها في الانضمام الى الاتحاد الاوروبي.
وامل خريستوفياس ان تبدأ مفاوضات انضمام صربيا في تموز/يوليو 2012، مع تولي نيقوسيا الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي.

وقال سفيتكوفيتش quot;لقد وضعنا خطة تحرك دينامية لاحراز تقدم. سنبذل ما في وسعنا لبلوغ هدفناquot;.
وقبرص العضو في الاتحاد الاوروبي منذ 2004، هي احدى الدول الخمس الاعضاء التي لم تعترف باستقلال كوسوفو.

والجزيرة المتوسطية مقسمة منذ 1974، اثر اجتياح الجيش التركي لشطرها الشمالي بعد انقلاب قام به قبارصة يونانيون قوميون طالبوا بانضمام الجزيرة الى اليونان.
وسيتخذ رؤساء دول الاتحاد الاوروبي في كانون الاول/ديسمبر قرارا في شان اقتراح للمفوضية الاوروبية حول حصول صربيا على صفة مرشح للاتحاد الاوروبي والبدء بمفاوضات انضمامها.

واعتقل راتكو ملاديتش في 26 ايار/مايو في صربيا بعدما لاحقه القضاء الدولي طوال 16 عاما.