قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أبوظبي: بدأت الثلاثاء في العاصمة الإماراتية محاكمة خمسة ناشطين اعتقلوا بتهمة إهانة رئيس الدولة ونائبه وولي عهد أبوظبي وبالتحريض على عدم احترام القوانين، بحسب ما أفادت صحف محلية على مواقعها الالكترونية.

ومثل أمام محكمة امن الدولة كل من الإماراتيين أحمد منصور وناصر أحمد خلفان بن غيث وفهد سالم محمد سالم دلك وحسن علي آل خميس، إضافة الى احمد عبد الخالق أحمد، وهو من البدون، بحسب موقع صحيفة quot;ذي ناشنلquot;.

وطلب محامو الدفاع تاجيل الجلسة حتى 18 تموز/يوليو، فضلاً عن طلبات أخرى خلال الجلسة المغلقة، وستلتئم هيئة المحكمة غدًا لبتّ هذه الطلبات بحسب مقتطفات بثها ناشطون عبر موقع تويتر.

واكد شهود عيان لوكالة فرانس برس ان حوالي مئتي إماراتي تظاهروا خارج المحكمة منددين بالناشطين الخمسة ومؤكدين تأييدهم القيادة في الإمارات.

ورفع المتظاهرون صور رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ونائبه حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد ال مكتوم وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد ال نهيان.

وكان النائب العام ذكر في نيسان/ابريل الماضي أن الخمسة تم حبسهم quot;لثبوت ارتكابهم جرائم التحريض على عدم الانقياد للقوانين وعلى أفعال من شأنها تعريض أمن الدولة للخطر والمساس بالنظام العام والخروج على نظام الحكم وإهانة رئيس الدولة ونائبه وولي عهد أبوظبيquot;. وسبق أن نددت منظمة هيومن رايتس ووتش باعتقال الناشطين الخمسة.