قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

العمارة: اعلن مسؤول محلي عراقي الاحد مواصلة ثلاثين عاملا سريلانكيا اضرابا عن الطعام لليوم الخامس على التوالي لعدم قبض اجورهم منذ عامين، عملوا خلالهما لدى شركة عراقية خاصة في محافظة ميسان جنوب العراق.

وقال ميثم لفتة عضو لجنة الامن والدفاع في محافظة ميسان ان quot;ثلاثين عاملا سريلانكيا مضربون عن الطعام منذ خمسة ايام لعدم حصولهم على رواتبهم مقابل عملهم على مدى عامين كحراس امنيينquot;.

وقال احد هؤلاء العمال الذي اكتفى بذكر اسمه الاول، لا ليف (35 عاما)، وهو متزوج مع طفلين quot;لم ارسل اي مال الى عائلتي خلال العامين الماضيينquot;.

واضاف وهو يذرف الدموع ان quot;زوجتي هربت من البيت بسبب الفقر لكوني لم ارسل لهم اي مبلغ منذ عامينquot;.

واكد quot;نحن مصرون على مواصلة الاضراب عن الطعام حتى يعطونا رواتبناquot;.

وذكر لفتة بان quot;مجلس المحافظة قام بمعالجة جزئية للامر من خلال دفع مبلغ 250 الف دينار (حوالى 200 دولار) لكل عامل قبل نحو شهرquot;.

واشار الى ان quot;شركة + طلعت حسام الدين الخاصة+ التي استخدمت هؤلاء العمال كحراس امنيين في موقع عملها في ناحية الخير (100 كلم جنوب غرب العمارة) تركت العمل منذ ثلاثة اشهر لعدم قدرتها على انجاز المشروعquot;.

كما قامت المحافظة بتوجيه رسائل الى مجلس الوزراء ووزارة الاسكان ووزارة الدولة لشؤون الاهوار، ولم تتم معالجة المشكلة، وفقا للمصدر.

ويقول العامل الاخر هامان تا (37 عاما) وهو يبكي، ان quot;عائلتي الفقيرة بانتظاري فقد عملت وتعبت كثيرا من اجل تامين حياة اطفالي الثلاثة لانهم بحاجة للطعام والملابسquot;.

ويقيم هؤلاء العمال الثلاثون في خيمة عند مقر العمل في ناحية الخير الواقعة في محافظة ميسان كبرى مدنها العمارة (305 كلم جنوب بغداد).
ويعمل الاف العمال الاسيويين بمهن مختلفة في العراق كما يعمل عدد كبير اخر منهم كعمال تنظيف او نقل وتامين الطعام لدى القوات الاميركية التي تنتشر في العراق منذ اجتاحه العام 2003.