قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: جرفت آليات تابعة لبلدية إسرائيل في القدسالليلة الماضية نحو مئة قبر من مقبرة مأمن الله الإسلامية التاريخية في المدينة المقدسة.

وأوضح القائمون على وقف المقبرة بأن جرافات الإسرائيلية شرعت بهدم القبور وجرفها منتصف الليلة، واستمرت حتى الفجر وتركزت أعمال التجريف في الجهة الشرقية مما تبقى من المقبرة وفي منطقة شرق بركة المقبرة مأمن الله والمنطقة الغربية بجانب المنطقة التي تخطط سلطات الإسرائيلية بناء ما يسمى بـ''متحف التسامح ''.

وكانت محكمة الصلح الإسرائيلية ردت التماسا قبل أشهر ضد هدم القبور في مقبرة quot;مأمن اللهquot; وهو القرار الذي أعطى إذناً وموافقة من المحكمة للاستمرار بعمليات الهدم والتجريف في مقبرة مأمن الله.

يذكر أن مقبرة مأمن الله أكبر وأقدم مقبرة إسلامية في القدس وكانت تقدر مساحتها بـ 200 دونم لكنها تعرضت منذ العام 1948 إلى جرائم متواصلة من قبل سلطات الاحتلال وحولت أغلبها إلى حديقة باسم ''حديقة الاستقلال''.

وشقت الشوارع وبنت الفنادق ومواقف المركبات على أجزاء أخرى منها، ولم يتبق منها إلا نحو 24 دونما وتستهدف المقبرة في الوقت الحالي ثلاث مخططات وهي بناء ما يسمى بـ ''متحف التسامح ''، وخطط لبناء مجمع محاكم إسرائيلية وآخر لإقامة موقف مركبات إضافي.