قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الجمعة تشكيل لجنة تحقيق مستقلة برئاسة قاض، حول عمليات التنصت غير القانونية التي اجرتها صحيفة quot;نيوز اوف ذي وورلدquot;، وذلك بالتزامن مع تحقيق تجريه الشرطة. وقال رئيس الحكومة في مؤتمر صحافي غير مقرر سابقا عقده في مقر الحكومة غداة الاعلان عن اقفال الصحيفة، quot;لن نهمل شيئاquot;.

وقد طالبت المعارضة وعدد من النواب بانشاء هذه اللجنة منذ ايام بعد الجدل الذي اثارته المعلومات الاخيرة حول عمليات تنصت مارستها الصحيفة على اقرباء ضحايا جرائم قتل وجنود قتلوا في العراق وافغانستان. واعلن كاميرون ايضا فتح تحقيق آخر حول اخلاقيات الصحافة وثقافتها، معترفا بالتقصير من قبل لجنة مراقبة وسائل الاعلام، وهي الهيئة الحالية لتنظيم عمل الصحافة.

وتواجه quot;نيوز اوف ذي وورلدquot; منذ بضعة اشهر فضحية مدوية حول عمليات التنصت الواسعة النطاق التي مارستها على شخصيات في العقد الاول من القرن الحالي. وقد اثار مالكها روبرت مردوك مفاجاة الجميع الخميس بقراره اقفال الصحيفة، واجهة امبراطوريته الاعلامية، بعد موجة الاستياء الناجمة عن الكشف عن آخر المعلومات المتعلقة بممارساتها.