قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعلنت الولايات المتحدة الاربعاء انها تدرس طلبا تقدم به المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل الثوار الليبيين، بفتح سفارة في واشنطن، وذلك بعيد طرد لندن لدبلوماسيين مؤيدين لمعمر القذافي.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية مارك تونر quot;لقد ارسلوا بالفعل طلبا رسميا لفتح سفارتهم الا اننا في قيد درسهquot;.

واوضح ان الولايات المتحدة على استعداد للسير في هذه الفكرة الا انه يتعين عليها دراسة اليات تنفيذها عمليا.

وكان السفير الليبي في الولايات المتحدة علي العجيلي تقدم باستقالته في شباط/فبراير احتجاجا على معمر القذافي وquot;ديكتاتوريتهquot;. وانضم منذ ذلك الحين الى مؤيدي المجلس الوطني الانتقالي.

واعترفت الولايات المتحدة في منتصف تموز/يوليو بالمجلس الوطني الانتقالي على انها quot;السلطة الحكومية الشرعيةquot; في ليبيا.

واعترفت بريطانيا بالمجلس الانتقالي على انه quot;الحكومة الشرعيةquot; في ليبيا، داعية اياه الى تعيين دبلوماسي لتسلم مهام السفير الليبي في لندن.