قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: افاد مسؤول امني الخميس العثور على مشغل لتصنيع المتفجرات واعتقال عشرين شخصا بينهم فلسطينيون واسلاميون خلال عملية عسكرية في سيناء بشرق مصر.

وقال صالح المصري المسؤول الامني في شمال سيناء لوكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية ان المعتقلين يشتبه بضلوعهم في مهاجمة مركز للشرطة ما ادى الى مقتل ضابط وثلاثة مدنيين في 29 تموز/يوليو في العريش بشمال سيناء.

واوضح ان بين المعتقلين فلسطينيين لافتا الى ان بعضهم ينتمي الى خلايا اسلامية متطرفة.

واضاف المصري انه تم العثور في المنطقة نفسها على مشغل لتصنيع القنابل وخصوصا السترات الناسفة فضلا عن كمية كبيرة من المتفجرات.

وتم اعتقال اربعة مسلحين يوم الثلاثاء في سيناء فيما كانوا يستعدون لتفجير منصة تابعة لانبوب يزود اسرائيل بالغاز في جنوب شرق مدينة العريش. واستهدف هذا الانبوب خمس مرات منذ بداية العام.

وحضت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الخميس مصر على الوفاء بوعدها لجهة ضمان الامن في سيناء اثر الهجمات الدامية التي استهدفت الجانب الاخر من الحدود في اسرائيل واسفرت عن مقتل سبعة اسرائيليين بينهم جندي.

ونفى محافظ شمال سيناء عبد الوهاب مبروك ان يكون منفذو الهجمات في جنوب اسرائيل اتوا من الاراضي المصرية.