قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر: وقعت حوادث السبت في اثنين من احياء العاصمة الجزائرية بين قوات الامن ومتظاهرين كانوا يطالبون ببناء الاف المساكن، كما افاد سكان.

وواجه سكان حي المدنية في بلدة ديار الشمس على مرتفعات العاصمة، قوات الامن بالحجارة وقطعوا حركة السير لساعات، بحسب هذه المصادر.

واصيب اثنان من السكان وشرطي بجروح اثناء هذه الحوادث.

وكان سكان هذا الحي يطالبون باعادة اسكانهم في حي بني مسوس (الضاحية الغربية) بينما تريد السلطات اسكانهم في الدرارية (الضاحية الجنوبية الغربية).

وتفرق المتظاهرون عصر السبت بعد تدخل الوالي المنتدب لدائرة سيدي محمد التي تتبع لها بلدية المدنية.

وتعهد هذا المسؤول quot;بايجاد حل لهذه المشكلةquot;، كما اعلن سكان لمراسل وكالة فرانس برس.

ووقعت حوادث مماثلة في واد قريش قرب وسط العاصمة الجزائرية، حيث قطع متظاهرون محور طرق مهم.

ويؤدي نشر لوائح باسماء المستفيدين من مساكن اجتماعية تمنحها الدولة لمن لا يتعدى دخله الشهري 24 الف دينار (240 يورو)، الى حركات احتجاجية تتحول الى اعمال شغب يشارك فيها من لم ترد اسماؤهم على هذه اللوائح.