قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: اطلقت مجموعة من الناشطين الفلسطينيين الاثنين حملتها quot;فلسطين تستحق مقعداquot; من خلال الاعلان عن مقعد خشبي يحاكي المقعد الرسمي المخصص للدول الاعضاء في الامم المتحدة.

وحسب اصحاب هذه الفكرة، فان هذا المقعد سيطوف عدة دو، اولها لبنان وصولا الى مقر الامم المتحدة في نيويورك. واعلنت هذه المجموعة عن اطلاق حملتها من امام ضريح الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات quot;تعبيرا عن سنوات النضال التي قضاها الرئيس عرفات لتحقيق امنيته باقامة الدولة الفلسطينيةquot; كما اعلن اليوم ايمن صبيح احد القائمين على الفكرة.

والمقعد الذي اعده اصحاب المبادرة يشبه تماما المقعد المخصص للدول الاعضاء في الامم المتحدة، من حيث لونه الازرق والابيض. وكتب عليه بالانكليزية quot;فلسطين تستحقquot;.

وانشأت المجموعة التي تقف وراء الفكرة عنوانا لها على موقع التواصل الاجتماعي quot;فايسبوكquot; وقالت في بيان لها quot;ايمانا منا بحق الفلسطينيين بالعيش بحرية وسلام في دولة مستقلة قررنا في مجموعة quot;فلسطين تستحقquot; ان نرسل مقعد دولتنا فلسطين بانفسنا الى الامم المتحدة حيث سنسير مقعدا ازرق اللون بزرقة مقاعد الامم المتحدة، حجمه يماثل حجم الدول الاخرىquot;.

وحسب القائمين على الفكرة التي يصفونها بانها quot;فكرة شعبية سلميةquot;، فان المقعد سيطوف لبنان حيث التجمع الاكبر للاجئين الفلسطينيين، ومن ثم قطر بصفتها تترأس لجنة المتابعة العربية، وباريس ولندن وبروكسل ومن ثم مدريد وصولا الى الامم المتحدة.

وبدأت مؤسسات فلسطينية عدة، ومنها منظمة التحرير الفلسطينية، التحضير لنشاطات عدة داعمة لتوجه القيادة الفلسطينية الى الامم المتحدة الشهر الجاري، للمطالبة بالاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة، والعضوية في الامم المتحدة. ومن المتوقع ان ترتفع وتيرة هذه النشاطات يوم الخميس المقبل، حسب ما قال اكثر من مسؤول فلسطيني.