قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: اعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو السبت ان بلاده ليست في حاجة الى وساطة الولايات المتحدة لحل الازمة المستمرة بينها وبين اسرائيل في ما يتعلق بمهاجمة اسرائيل لاسطول كان متجها الى غزة في 2010.

وقال داود اوغلو في مؤتمر صحافي نقل تلفزيونيا من محافظة كونيا بوسط البلاد ردا على سؤال حول امكان مساعدة الولايات المتحدة في تسوية الخلافات بين البلدين quot;لسنا في حاجة الى وساطة .. بأي شكل من الاشكالquot;.

واضاف اوغلو quot;الموقف لا يحتاج الى وساطة. المطالب التركية واضحةquot; لتحسين العلاقات بين انقرة وحليفتها السابقة.

وتابع quot;ينبغي ان لا يشكك احد في تصميمنا ازاء هذا الامرquot;، مضيفا ان العلاقات الاسرائيلية التركية قد تكون على جدول الاعمال بين قضايا اخرى خلال اجتماع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان والرئيس الاميركي باراك اوباما الاسبوع المقبل على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة.

وقال داود اوغلو quot;الاميركيون على الارجح افضل من يفهم موقف تركيا في هذا الصددquot;.

وفي بداية ايلول/سبتمبر، طردت تركيا السفير الاسرائيلي لديها وعلقت الاتفاقات العسكرية مع الدولة العبرية مع رفض المسؤولين الاسرائيليين تقديم اعتذار عن الهجوم الذي شنته البحرية الاسرائيلية على السفينة مافي مرمرة في 31 ايار/مايو 2010 اثناء توجهها الى قطاع غزة ما ادى الى مقتل تسعة ناشطين اتراك.

وازداد تدهور العلاقات بين البلدين حين توعد اردوغان بتامين مواكبة عسكرية للسفن التركية التي تنوي التوجه الى قطاع غزة الذي تواصل اسرائيل فرض حصار عليه.

والجمعة، اعلن مساعد مستشار اوباما للامن القومي بن رودس ان الوضع في ليبيا وسوريا والازمة بين تركيا واسرائيل سيبحثها اوباما واردوغان خلال لقائهما في مقر الامم المتحدة.

وقال رودس quot;لقد شجعنا تركيا واسرائيل، صديقتي الولايات المتحدة، على تجاوز خلافاتهماquot;.