قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

آخر تحديث الأحد الساعة 00:49 بتوقيت غرينيتش

اعتبرت ايران السبت ان قيام البحرية الاميركية بالافراج عن 13 بحارا ايرانيا احتجز قراصنة صوماليون سفينتهم، يشكل quot;بادرة انسانية ايجابيةquot;.

صورة للمدمرة يو اس اس كيد عند استجابتها لنداء اغاثة من قارب ايراني

طهران: رحبت طهران السبت بافراج البحرية الاميركية عن 13 بحارا ايرانيا كان قراصنة صوماليون يحتجزون سفينتهم قرب الخليج، في بادرة قد تهدئ قليلا من التوتر بين ايران والولايات المتحدة.

غير ان وكالة انباء فارس القريبة من الحرس الثوري شككت في عملية الافراج واعتبرتها quot;فيلما هوليوودياquot; متهمة واشنطن بالسعي الى quot;تبرير انتشار حاملة طائراتها في مياه الخليجquot;.

وقال المتحدث باسم الخارجية الايرانية رامين مهمانبرست لقناة العالم التلفزيونية الناطقة باللغة العربية quot;نعتبر ان عمل القوات الاميركية التي انقذت حياة البحارة الايرانيين بادرة انسانية ايجابية ونرحب بهذه البادرةquot;.

واضاف quot;نعتبر ان على جميع الدول ان تتخذ مثل هذه المواقفquot;.

واخذت الولايات المتحدة علما السبت بالرد الايجابي للحكومة الايرانية حيال قيام البحرية الاميركية بالافراج عن 13 بحارا ايرانيا كان يحتجزهم قراصنة.

وقال تومي فيتور المتحدث باسم مجلس الامن القومي الاميركي التابع للرئيس باراك اوباما والمتخصص في الامن الداخلي والدولي quot;لقد اخذنا علما باقرار ايران بالطابع الانساني لتحرك البحرية الاميركيةquot;.

وقد اعلن البنتاغون الجمعة الافراج عن البحارة الايرانيين واعتقال 15 قرصانا.

واكد العسكريون الاميركيون ان العملية تمت الخميس عن طريق المدمرة كيد، احدى البوارج الحربية التي ترافق حاملة الطائرات جون سي. ستينيس، بعد تلقيها نداء استغاثة. وكانت حاملة الطائرة غادرت لتوها الخليج متوجهة الى شرق السعودية.

واعلن جوش شمينكي المحقق في دائرة التحقيق الجنائية في البحرية الاميركية في بيان ان quot;السفينة ال مولاي كانت في ايدي قراصنة منذ 40 الى 45 يوما. وكان طاقمها محتجزا رهينة بحصص غذائية قليلة ونعتقد ان القراصنة اجبروه على مساعدتهم في عمليات القرصنةquot;.

وافادت صحيفة نيويورك تايمز التي تمكن احد صحافييها ومصوريها من الصعود الى السفينة ان احد البحارة الايرانيين ويدعى فضل الرحمن (28 عاما) قال للعسكريين الاميركيين، quot;وكأن الله ارسلكمquot;.

واعلن الكابتن جون كيربي المتحدث باسم البنتاغون ان الطاقم الايراني تمكن من استئناف طريقه بكل حرية بفضل الوقود والمؤن التي زودها به العسكريون الاميركيون.

غير ان وكالة انباء فارس رأت في هذا الافراج quot;فيلما هوليووديا يدل على ان الاميركيين يريدون استخدامه لاغراض دعائيةquot;.

واضافت ان quot;البحرية الايرانية اغاثت مرارا سفنا اجنبية كانت بين ايدي قراصنة لكنها لم تلق ابدا ترحيبا من الصحافة الاجنبية مع العلم ان مسؤولي البحرية الايرانية لا يبحثون عن مثل هذه الدعايةquot;.

وتابعت الوكالة ان quot;شكوكا تحيط بهذه العملية الاميركية التي يبدو انها كانت +منظمة مسبقا+quot;.

وتمت هذه العملية فيما كان التوتر يتصاعد بين طهران وواشنطن بعد ان هددت ايران بغلق مضيق هرمز الاستراتيجي بالنسبة لنقل النفط، وذلك اثر العقوبات الجديدة التي فرضتها عليها واشنطن بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.

وكان الجنرال عطاء الله صالحي قائد الجيش الايراني حذر الثلاثاء البحرية الاميركية من العودة الى الخليج، مسميا بالاسم حاملة الطائرات جون سي. ستينيس.

وقال quot;ننصح حاملة الطائرات الاميركية التي عبرت مضيق هرمز والموجودة في بحر عمان بألا تعود الى الخليج الفارسي. وايران لا تنوي تكرار تحذيرهاquot;.

وبالرغم من هذه التهديدات وعدت واشنطن بابقاء سفنها الحربية في الخليج، معتبرة ان تحذيرات ايران تظهر quot;ضعفهاquot; وتؤكد فعالية العقوبات المفروضة عليها.

واشنطن تأخذ علما بالترحيب الايراني بالافراج عن البحارة

واخذت الولايات المتحدة علما السبت بالرد الايجابي للحكومة الايرانية حيال قيام البحرية الاميركية بالافراج عن 13 بحارا ايرانيا كان يحتجزهم قراصنة عند مدخل الخليج.

وقال تومي فيتور المتحدث باسم مجلس الامن القومي الاميركي التابع للرئيس باراك اوباما والمتخصص في الامن الداخلي والدولي quot;لقد اخذنا علما باقرار ايران بالطابع الانساني لتحرك البحرية الاميركيةquot;.

واضاف المتحدث ان quot;وجودنا البحري في الخليج وانحائه يهدف الى المساهمة في السلامة والامن في هذه المنطقة من العالم ويشتمل على مهمات مختلفة، بما فيها مكافحة القرصنةquot;.

والسبت، قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية رامين ماهمنبرست لقناة العالم التلفزيونية الناطقة باللغة العربية quot;نعتبر ان عمل القوات الاميركية التي انقذت حياة البحارة الايرانيين بادرة انسانية ايجابية ونرحب بهذه البادرةquot;.