قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول:نشرت الحكومة الافغانية السبت تقريرا يتحدث عن حالات تعذيب وسوء معاملة في سجن باغرام قرب كابول، الذي تديره القوات الاميركية والافغانية معا.
وقال غول رحمن قاضي رئيس لجنة مراقبة الدستور الذي زار باغرام بامر من الرئيس الافغاني حميد كرزاي انه quot;خلال زيارتنا للسجن شكا بعض السجناء من التعذيبquot;.

واضاف ان سجناء quot;شكوا من حرمانهم من الطعامquot; ومن عدم اخلاء سبيلهم رغم ثبوت براءتهم او انتهاء فترة عقوبتهم، في حين شكا سجناء آخرون من انهم ارغموا على خلع ملابسهم للخضوع لتفتيش.
وتابع قاضي ان quot;حالات اقل من سوء المعاملة سجلتquot; في القسم الافغاني من السجن. ويعتقل ما لا يقل عن ثلاثة الاف سجين في باغرام معظمهم من طالبان بحسب عسكري افغاني.

ويأتي نشر التقرير بعد يومين من اصدار الرئيس الافغاني امرا طلب فيه من الاميركيين بأن ينقلوا في غضون شهر الى حكومته مسؤولية الاشراف على سجن باغرام.
وقال كرزاي في بيان بعد لقاء قاضي quot;لقد كشفت انتهاكات عدة للدستور الافغاني وقوانين اخرى في البلاد ومعاهدات لحقوق الانسان معمول بهاquot;.

واوضح قاضي ان quot;الدستور الافغاني يحظر ادارة اجانب لسجون في افغانستانquot;.
ويبدو ان هذا الطلب طريقة غير مباشرة يعرب بها كرزاي عن معارضته لاستراتيجية واشنطن التفاوض من دونه مع طالبان لارساء السلام.

والسبت قالت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية فيكتوريا نولاند quot;نأخذ اي اتهام بسوء معاملة سجين على محمل الجدquot;، مؤكدة ان واشنطن quot;تعمل منذ بعض الوقت مع الحكومة الافغانية لنقل مسؤولية مراكز الاعتقال بطريقة ووفقا لجدول زمني مناسبينquot;.