قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: رفضت السلطات التونسية منح الحزب الديمقراطي الليبرالي التونسي ترخيصاً بالعمل بسبب عدم استيفاء الشروط الشكلية حسب رئيس الحزب توفيق عدونى الذي صرح بأن هذا الرفض يسجل للمرة الرابعة على التوالي , مبيناً أن حزبه يعتزم الصمود وانتزاع مكانه في المشهد السياسي التونسي .
وأوضح عدونى خلال مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة التونسية اليوم أن حزبه الذي يقوم / على فصل الدين عن الدولة / يقترح نظاماً مغايراً عن كافة الأحزاب الأخرى وينادى بدعم الاستقلال الإداري للولايات وانتخاب الوالي ويقترح نظاماً رئاسياً بأربع سنوات قابلة للتجديد مرتين فقط وهو ما يشبه النظام الفدرالي القائم في كل من الولايات المتحدة الأميركية وسويسرا وألمانيا إلى جانب تشجيع المبادرة الخاصة ودعم حرية السوق.