: آخر تحديث

النرويج تحرم هندييْن من طفليهما لإطعامهما بالأصابع

صورة تذكارية للأبوين مع أحد طفليهما عرضها التلفزيون الهندي

انتزعت السلطات النرويجية طفلين هنديين من أبويهما الى حين بلوغهما سن 18. والسبب هو أن الطفلين يأكلان طعامهما من أصابع الأبوين وينامان في سريرهما.


لندن:nbsp;انتزع مسؤولو الرعاية الاجتماعية في اوسلو طفلين من والديهما الهندييْن بعدما نما الى علمهم أنهما يطعمانهما بأصابعهما وليس باستخدام الملعقة أو الشوكة، وأن الصغيرين ينامان معها في السرير نفسه.

والأربعاء كشف النقاب عن أن الهندييْن، وهما أنوروب باتاتشاريا وزوجته ساغريكا، فقدا ابنهما (3 أعوام) وابنتهما (عام واحد) قبل ثمانية أشهر لأن السلطات اعتبرت أن تنشئة الأطفال بهذا الشكل غير مسموح بها في المجتمع النرويجي الذي يعتبر هذا التصرف نوعا من البربرية.

وكانت السلطات في اوسلو قد تصرفت بناءا على تقرير من laquo;هيئة حماية الطفولةraquo; النرويجية التي أوصت بـlaquo;إنقاذraquo; الطفلين فورا من أبويهما. ونقلت الصحف البريطانية عن الوالد قوله لتلفزيون laquo;إن دي تي فيraquo; الهندي قوله: laquo;سألوني عن السبب في نوم الطفلين معنا في السرير نفسه. فأجبت بالقول إن هذه هي عادتنا في الهند وإننا لا نترك الصغار ينامون منفردين في أسرّة وغرف منفصلة. أما إطعامهم بالأصابع فهذا ما نفعله جميعا، فهكذا تربينا. أهلنا أطعمونا بأصابعهم ونحن صغار، وصرنا نأكل ونطعم أطفالنا بها. هذه هي الثقافة الهندية وطبيعي أنها تختلف في نواح عدة عن الثقافة النرويجية أو الغربية عموماraquo;.

ويبدو المستقبل مظلما تماما أمام هذه الأسرة الهندية. فقد أُخطر الوالدان رسميا بأنه لن يُسمح لهما برؤية ابنيهما إلا مرتين في السنة ولمدة ساعة فقط في كل من الزيارتين. وسيستمر هذا الوضع الى أن يبلغ كل من الطفلين سن الثامنة عشرة. وعندها فقط يتوقف سريان القوانين النرويجية المتعلقة بحماية الطفولة فيكون بوسع الأسرة لم شملها من جديد إذا تيسر لها هذا.

واتضح أن الأمر صار لعبة شد الحبل بين الجكومتين النرويجية والهندية منذ اتخاذ السلطات النرويجية قرارها. وقد التمست نيودلهي الرسمية إعادة النظر في هذا الحكم الى نظيرتها النرويجية، لكن هذه الأخير تصر على أن القانون هو القانون ولا استثناء له بغض النظر عن الظروف. بل أنها سدت الطريق أمام دلهي نهائيا بقولها إنها لن تدخل في أي حوار آخر يتعلق بهذه القضية.

ويذكر أن هيئة حماية الطفولة النرويجية تعرضت لانتقادات عديدة سابقة - حتى من جهات غربية - بسبب تأويلها الصارم للقوانين المستنّة في هذا الصدد، وامتناعها عن إبداء أي قدر من المرونة يأخذ في الحسبان الاعتبارات الإنسانية المختلفة.

ووصل الأمر بالأمم المتحدة نفسها لانتقاد اوسلو في 2005 على العدد الكبير من الأطفال الذين تنتزعهم الدولة من آبائهم وتخضعهم لرعايتها بعيدا عن المناخ الطبيعي الذي يجب أن ينشأوا فيه. فقد كان عدد الأطفال الذين تشير اليهم الهيئة الدولية وقتها 12500، وهذا رقم ضخم بالقياس الى عدد السكان المنخفض في دولة صغيرة كالنرويج.


عدد التعليقات 34
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. لا اعتقد ان الخبر دقيق
علي - GMT الخميس 19 يناير 2012 18:04
لا يا جماعة الخير انا اعيش 11 سنة في النرويج واطعم اطفالي باليدين وينامون معنا في الغرفة وحسب عاداتنا ولا اشكال في ذلك ولكن يبدو ان هناك التباس في الموضوع او سوء فهم فلا يوجد هكذا شئ في القانون النرويجي والرجاء وضع رابط التقرير ليمكننا الاطلاع عليها فالنرويجيين ليسوا بهذه الوحشية وقلة الرحمة بل على العكس فالنرويج نسميه بلد الرحمة والرجاء من المعلقين عدم المتاجرة بالموضوع لانه لم اصدق قول الهندي مع احترامي ولا يتم اخذ الاطفال الا في حالة تقير الوالدين في تربيتهم او الضرب
2. لا اعتقد ان الخبر دقيق
علي - GMT الخميس 19 يناير 2012 18:04
لا يا جماعة الخير انا اعيش 11 سنة في النرويج واطعم اطفالي باليدين وينامون معنا في الغرفة وحسب عاداتنا ولا اشكال في ذلك ولكن يبدو ان هناك التباس في الموضوع او سوء فهم فلا يوجد هكذا شئ في القانون النرويجي والرجاء وضع رابط التقرير ليمكننا الاطلاع عليها فالنرويجيين ليسوا بهذه الوحشية وقلة الرحمة بل على العكس فالنرويج نسميه بلد الرحمة والرجاء من المعلقين عدم المتاجرة بالموضوع لانه لم اصدق قول الهندي مع احترامي ولا يتم اخذ الاطفال الا في حالة تقير الوالدين في تربيتهم او الضرب
3. عاشت النرويج
مالك حسن علي - GMT الخميس 19 يناير 2012 18:43
يا حبذالو ان جميع الدول الاوربية تنفذ كافة قوانينها وتطبقها على العوائل المسلمة التي ما ترال تربي اطفالها على قيم متخلفة لا تصلح لهذا الزمان. 
4. عاشت النرويج
مالك حسن علي - GMT الخميس 19 يناير 2012 18:43
يا حبذالو ان جميع الدول الاوربية تنفذ كافة قوانينها وتطبقها على العوائل المسلمة التي ما ترال تربي اطفالها على قيم متخلفة لا تصلح لهذا الزمان. 
5. بربريه
mohammed ali - GMT الخميس 19 يناير 2012 18:44
ان الام تعطي الاكل لابنها باناملها فهذا عمل بربري كما تقول الترويجج ولكن تاخذ الطفل والطفله من حضن ابويهما ولمده ثمان عشر عاما ولايحق لها الروءيا لهما الا كل سته اشهر مره فهذا ليس بعمل بربري اما نحن نقول الله يساعد هذين الابوين
6. I wish...
Hani Fahs - GMT الخميس 19 يناير 2012 18:50
I wish they do the same to militant Muslim parents who force their daughters on wearing the black tent "hijab" and having arranged marriages.
7. I wish...
Hani Fahs - GMT الخميس 19 يناير 2012 18:50
I wish they do the same to militant Muslim parents who force their daughters on wearing the black tent "hijab" and having arranged marriages.
8. الباب...!!
العبيط بن الأهبل - GMT الخميس 19 يناير 2012 19:28
الباب يوسع جمل وبما حمل ...هذه هي القوانين العصريه ...والذى لا يعجبه الأمر ...الأبواب مفتوحه...للعوده .(( اعتقد لا يستطيع أحد اتهام النظافه واسلوب العيش العصري بالعنصريه )).....(( قصة قصيره )).كنا مدعوون لدى احدى العوائل الكريمه فى المغرب العربى ..وكانت الوليمه اكلة الكوس كوس الشهيرة والمعروفه لدى المغرب العربى ..جاؤوا بصحن كبير قطره نصف متر تقريبـا مليء بالكوسكوس ومغطى باللحم والخضـار المتنوع ..منظر جميل ومشهى .. ورائحته اشهى ..كنا ثلاثة ضيوف وسته من افراد العائله ...كنا ننتظر (( الأطباق الصغيرة ))..ولكن فجاة ..دعانا رب البيت بالبدء بتناول الطعام ..وامتدت الايدى تكور الكوسكوس مع قطعه من اللحم او الخضار باصابعهم ...ويدفعهـا دفعا فى فمه ..(( ولكن )) تتبقى بعض حبات الكوسكوس فوق الأصابع او بينهـا فيرمى تلك الحبات عن بعد الى الطبق الكبير ...لتكون اصابعه حرة فى تكوير كرة جديده وهذه العاده يمارسها كل افراد العائله صغيرا وكبيرا....لم نستطيع اكمال الوليمة متعذرين بشتى (( الاكاذيب )) وشكرناه شكرا جزيلا على الوليمه ...(( ليس من المعيب ان نخطاء ولكن علينـا ان نتعلم الصح من الأخرين ))
9. الباب...!!
العبيط بن الأهبل - GMT الخميس 19 يناير 2012 19:28
الباب يوسع جمل وبما حمل ...هذه هي القوانين العصريه ...والذى لا يعجبه الأمر ...الأبواب مفتوحه...للعوده .(( اعتقد لا يستطيع أحد اتهام النظافه واسلوب العيش العصري بالعنصريه )).....(( قصة قصيره )).كنا مدعوون لدى احدى العوائل الكريمه فى المغرب العربى ..وكانت الوليمه اكلة الكوس كوس الشهيرة والمعروفه لدى المغرب العربى ..جاؤوا بصحن كبير قطره نصف متر تقريبـا مليء بالكوسكوس ومغطى باللحم والخضـار المتنوع ..منظر جميل ومشهى .. ورائحته اشهى ..كنا ثلاثة ضيوف وسته من افراد العائله ...كنا ننتظر (( الأطباق الصغيرة ))..ولكن فجاة ..دعانا رب البيت بالبدء بتناول الطعام ..وامتدت الايدى تكور الكوسكوس مع قطعه من اللحم او الخضار باصابعهم ...ويدفعهـا دفعا فى فمه ..(( ولكن )) تتبقى بعض حبات الكوسكوس فوق الأصابع او بينهـا فيرمى تلك الحبات عن بعد الى الطبق الكبير ...لتكون اصابعه حرة فى تكوير كرة جديده وهذه العاده يمارسها كل افراد العائله صغيرا وكبيرا....لم نستطيع اكمال الوليمة متعذرين بشتى (( الاكاذيب )) وشكرناه شكرا جزيلا على الوليمه ...(( ليس من المعيب ان نخطاء ولكن علينـا ان نتعلم الصح من الأخرين ))
10. بربرية
مواطن - GMT الخميس 19 يناير 2012 19:33
ليست هناك بربرية اكثر من ان تسن قانون لسرقة ابنائي مني........ طبعا سيدافع الليبراليون عن هذه القوانين قالغربيين معصومين لاياتيهم الباطل


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. محمد السادس وماكرون يجريان مباحثات على انفراد قبل تدشين قطار
  2. وزير الأمن الإلكتروني الياباني يعترف بأنه لم يستخدم كومبيوترًا في حياته
  3. نتانياهو يحاول إنقاذ ائتلافه الحكومي غداة استقالة ليبرمان
  4. فرنسا: التحقيق في قتل خاشقجي
  5. الجبير: السعودية لديها جهاز قضائي مستقل وفعال
  6. النيابة العامة السعودية توضح ملابسات مقتل خاشقجي
  7. كبير طهاة الملكة اليزابيث يكشف عاداتها الغريبة في الأكل
  8. اكتشاف كوكب جديد يدور في فلك نجم مجاور لمنظومتنا الشمسية
  9. محمد بن راشد: نربي أولادنا على التسامح واحترام التنوع والاختلاف
  10. العموم
  11. صالح يدعو عبد الله الثاني لمعلومات عن مهربي الأموال والمطلوبين
  12. دار الإفتاء المصرية تواجه التطرف بـ
  13. غوتيريش: إعادة العراق ممتلكات كويتية خطوة لتطبيع كامل للعلاقات
  14. تيريزا ماي في مأزق وتحت حصار!
  15. ماذا بقي من اتفاق الطائف.. وهل ثمة مخاوف جديّة من سقوطه؟
  16. السعودية تعلن تفاصيل مقتل خاشقجي
في أخبار