قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد: استنكرت وزارة الخارجية العراقية اليوم الهجوم الصاروخي الذي تعرضت له السفارة التركية في بغدداد الاربعاء الماضي. وقالت الوزارة في بيان quot;ان مجموعة ضالة قامت باعتداء ارهابي على السفارة، ما ادى الى اضرار بسيطة في سور السفارةquot;.

واضاف البيان quot;ان الوزارة، التي تدين هذا العمل الاجرامي، تؤكد ان مثل هذه الاعمال لن تؤثر على العلاقات المتينة بين البلدين الصديقينquot;. واشار الى ان وزير الخارجية هوشيار زيباري اتصل بنظيره التركي احمد داود اوغلو للتعبير عن استنكار حكومته لـquot;العدوان الاجراميquot;.

واكد زيباري عمق العلاقات الثنائية الايجابية وتواصلها واستعداد وزارة الخارجية للتعاون مع الاجهزة الامنية للكشف عن ملابسات هذا الحادث وتقديم الجناة الى العدالة واتخاذ الاجراءت التي من شأنها تعزيز حماية السفارة وموظفيها.

وكانت الخارجية العراقية استدعت الثلاثاء الماضي السفير التركي في بغداد يونس دميرار، وابلغته قلق الحكومة العراقية ازاء التصريحات التي اطلقها أخيرا مسؤولون كبار في الحكومة التركية بخصوص الوضع السياسي في العراق، في المقابل ابلغت انقرة السفيرة العراقية لديها احتجاجها على استدعاء سفيرها في بغداد.

وطبقا لبيان الخارجية العراقية، فقد اوضحت بغداد ان تلك التصريحات من شأنها التأثير سلبًا على العلاقات بين البلدين، طالبة من السفير ابلاغ ذلك الى حكومته، وضرورة تجنب كل ما من شأنه تعكير صفو العلاقات الثنائية الطيبة.