قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;باريس: يتوجه وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الاثنين الى ليبيا للقاء رئيس المؤتمر الوطني الليبي محمد المقريف لدعم العملية الديموقراطية، كما اعلنت الخارجية الفرنسية السبت.

وقال مساعد المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية فانسان فلورياني في بيان ان quot;هذه الزيارة ستؤكد دعم فرنسا عملية الانتقال الديموقراطي في ليبيا والسلطات السياسية التي انبثقت منهاquot;.
nbsp;
وسيلتقي فابيوس ايضا رئيس الوزراء المنتخب علي زيدان ووزراء التعاون الدولي والصناعة والنفط. وسيكون اول مندوب لدولة اجنبية يتلقى دعوة لالقاء كلمة في المؤتمر الوطني العام الذي انتخب في السابع من تموز/يوليو، كما اضاف مساعد المتحدث.
وسيلتقي فابيوس ايضا الجالية الفرنسية ومندوبي الشركات الفرنسية في ليبيا.
nbsp;
وقد وافق نواب المؤتمر الوطني العام، اعلى هيئة سياسية في البلاد، في 31 تشرين الاول/اكتوبر على تشكيلة حكومة موسعة من 30 وزيرا اقترحها علي زيدان.
وارجئت زيارة فابيوس مطلع تشرين الاول/اكتوبر لاسباب امنية.
nbsp;
ووقعت حوادث خلال مناقشات الجمعية الوطنية الليبية ودعا نواب الى تأمين سلامة المناقشات بعدما اقتحمها متظاهرون.
nbsp;
وسيشارك فابيوس الثلاثاء في القاهرة في اجتماع وزاري للجامعة العربية والاتحاد الاوروبي ستناقش فيه الازمات الاقليمية والتعاون بين المنظمتين.