قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد رئيس وزراء البحرين أن انتقال دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من مرحلة التعاون إلى الاتحاد مطلبًا ملحًا في الوقت الحاضر أكثر من أي وقت مضى.


المنامة: أكد الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء البحرين ضرورة انتقال دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية من مرحلة التعاون إلى الاتحاد كملاذ آمن له أبعاد سياسية وإستراتيجية يرقى إلى الطموح الذي تتطلع إليه شعوب دول المجلس.

وقال: إن المرحلة المقبلة يجب أن تعمل على تحقيق المزيد من المكتسبات للمواطن الخليجي في مختلف المجالات ومواجهة التحديات العديدة التي تشهدها المنطقة والعالم، مشيرًا إلى أن القمة الـ 34 للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي تستضيفها دولة الكويت خلال الفترة من 10 إلى 11 ديسمبر الحالي تشكل علامة مهمة في مسيرة المجلس ويجب أن تؤسس لمرحلة جديدة من مراحل العمل الخليجي المشترك حيث أنها تأتي في ظل متغيرات تحتم التعامل بطرق غير تقليدية مع الواقع الجديد الذي تتشكل ملامحه في المنطقة والعديد من أقاليم العالم .

وأوضح أن المتغيرات في العالم تجعل من دعوة العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود بانتقال دول المجلس من مرحلة التعاون إلى مرحلة الاتحاد الخليجي التي أطلقها في قمة الرياض في ديسمبر 2011م ، مطلبًا ملحًا في الوقت الحاضر أكثر من أي وقت مضى. وشدد على ضرورة تصدر تلك الدعوة وآليات تحقيقها أولويات البحث في القمة التي ستنطلق أعمالها غدا لتكون القرارات تدفع بهذه المبادرة إلى حيز التنفيذ في أسرع وقت ممكن، لافتًا الانتباه إلى تطلع شعوب المنطقة إلى تحقيق مرحلة الاتحاد.