قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قدمت الصحف المغربية الصادرة يوم الأربعاء (20شباط/ فبراير 2013)، إلى قرّائها تشكيلة متنوعة من الموضوعات، منها quot;تقارير أمنية تحذر الحكومة من رفع الأسعارquot;، وquot;العثور على شاحنة الجرف الأصفر المحملة بمواد تستعمل في صنع المتفجراتquot;.


إعداد أيمن بن التهامي من الرباط: كشفت quot;الصباحquot;، في موضوع تحت عنوان quot;تقارير أمنية تحذر الحكومة من رفع الأسعارquot;، أن جهات عليا في الدوائر الرسمية دخلت على خط الجدل الدائر حول سيناريوهات إصلاح صندوق المقاصة.

تحذير من رفع الأسعار
وأفادت مصادر مطلعة أن المخاوف، التي أثارتها تقارير رسمية حول ردود الفعل بشأن هذا الإصلاح، كانت وراء تأخيره، لاسيما بعدما بينت بعض الأحزاب السياسية توجسها من مغبة أن يوظف دعم الدولة الموجّه إلى الفئات الاجتماعية محدودة الدخل، كورقة انتخابية رابحة بيد العدالة والتنمية.

وأوضحت أن جهات رسمية في محيط الملك، طلبت التريث وعدم التسرع في اتخاذ خطوات إجرائية قد تكون لها انعكاسات اجتماعية وتبعات سياسية على استقرار الوضع.

وذكرت أن بنكيران طلب استشارة الدوائر العليا بشأن تنزيل مقترح الحكومة لإصلاح صندوق المقاصة، وذلك بعدما كان السيناريو المطروح يقوم على أن يتكلف الملك بعملية إعطاء انطلاقة منح المساعدات المباشرة للفئات المعنية، وذلك قطعًا لكل لبس أو تأويل انتخابي لهذه العملية، تستفيد منه جهة حزبية دون غيرها، إلا أن الاستشارة أرجئت لاعتبارات لها علاقة بتقارير أمنية حول وضعية الاستقرار.

كشف quot;كبار محتليquot; الملك البحري
أفادت quot;أخبار اليومquot;، في موضوع تحت عنوان quot;كشف لائحة كبار المحتلين للملك البحري للدولة بأثمنة رمزيةquot;، أنها حصلت على اللائحة الرسمية للمستفيدين من quot;احتلال الملك البحريquot; في شاطئ سهب الذهب، بعمالة الصخيرات تمارة، ومنهم وزراء، وولاة، وعمال، ومديرون في قطاعات حكومية، وكتّاب عامون.

كما أكدت أنها توصلت إلى تفاصيل القصة الكاملة لعملية الاحتلال من أجل إنجاز سكن ثانوي، عبارة عن إقامات للاصطياف.
وكانت هذه القضية قد تفجّرت، في السنة الماضية، عندما تسربت وثيقة تظهر استفادة كريم غلاب، رئيس البرلمان الحالي ووزير التجهيز السابق، من بقعة أرضية في شاطئ سهب الذهب، حيث لم ينفِ حينها ذلك، مشيرًا إلى أنه استفاد منها قبل أن يصبح وزيرًا عندما كان إطارًا في الوزارة، لكن المعطيات التي توصلت إليها اليومية تشير إلى أن عملية التفويت تمت عندما كان غلاب على رأس وزارة النقل والتجهيز.

المفاجأة أن أسماء بارزة توجد ضمن المستفيدين من بقع تتراوح بين 311 و250 مترًا مربعًا وبأثمنة رمزية لا تتعدى 500 درهم في الشهر (حوالي 60 دولارًا).

محاكمة رئيس اتحاد الكرة
وأكدت quot;الأخبارquot;، في خبر تحت عنوان: quot;برلمانيون يحاكمون غيابيًا رئيس اتحاد الكرةquot;، أن اجتماع لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية في مجلس المستشارين، تحول، أول أمس الاثنين، إلى ما يشبه محاكمة غيابية لعلي الفاسي الفهري، رئيس الاتحاد المغربي لكرة القدم.

واستشاط البرلمانيون غضبًا بسبب عدم حضور الفهري إلى جانب محمد أوزين، وزير الشباب والرياضة، لمساءلتهما حول أسباب الإقصاء المبكر للمنتخب الوطني المغربي من نهائيات كأس أفريقيا التي احتضنتها جنوب أفريقيا، أخيرًا.

واحتجّ عدد من المستشارين البرلمانيين على رفض الفاسي الفهري، الاستجابة لدعوتهم من أجل الحضور إلى البرلمان لمناقشة وضعية كرة القدم الوطنية، وطريقة تسيير اتحاد الكرة، وتوضيح أسباب ما أسموه quot;نكسة جنوب أفريقياquot;.

واتهم البرلمانيون الفهري بتجاهل المؤسسة التشريعية، مؤكدين أن الدستور الجديد يمنح كل الصلاحيات للبرلمان لاستدعاء المسؤولين الكبار من أجل مساءلتهم، وهذا هو معنى quot;ربط المسؤولية بالمحاسبةquot;.

الحجز على ممتلكات برلماني إسلامي
تحت عنوان quot;المحكمة تحجز على ممتلكات عبد المولىquot;، كتبت quot;الأحداث المغربيةquot; أنه سيبدأ اليوم الحجز على ممتلكات quot;كوماناف أسفارquot;، لفائدة أحد الدائنين في مدينة الدار البيضاء.

كما أكدت أنه ستنظر، اليوم الأربعاء، النيابة العامة في طلب تعميق البحث حول ملف التسوية القضائية. وأوضحت أن المعطيات التي كانت تشير إلى دخول عبد العالي عبد المولى، البرلماني عن حزب العدالة والتنمية (قائد الائتلاف الحاكم)، في مفاوضات مع الدائنين لجدولة حقوقهم في انتظار عودة الشركة إلى العمل، وكذلك موافقة البنوك على توفير بعض من الحلول لهذه العودة، تتعرى اليوم أمام أحكام الحجز على ممتلكات الشركة، وتزيد من ضبابية الوضع الحقيقي الذي سيحكم مصير الشركة.

وأشارت إلى أن الحجز الجديد يضاف إلى أحكام أخرى بالحجز على ممتلكات عبد المولى لفائدة البحارة، الذين كانوا عالقين لمدة تقارب السنة في ميناء سيت في فرنسا، ويكشف عن غياب أي إجراءات ملموسة من قبل مالك الشركة لفتح كوة ضوء في المستقبل الأسود الذي ينتظر البحارة والشركة.

وأبرزت أن النيابة العامة في طنجة ستنظر، اليوم، في طلب تعميق البحث حول ملف التسوية القضائية الذي خلق جدلًا وسط البحارة.

استنفار بسبب شاحنة محملة quot;نيترات الأمونيومquot;
من جهتها، ذكرت quot;المساءquot;، في خبر تحت عنوان quot;العثور على شاحنة الجرف الأصفر المحمّلة بمواد تستعمل في صنع المتفجراتquot;، أن عناصر الأمن اعتقلت سائق الشاحنة المحمّلة بمواد quot;نيترات الأمونيوم، التي غادرت ميناء الجرف الأصفر في ظروف غامضة، وتسببت في حالة استنفار في الجديدة ونواحيها، نظرًا إلى أن حمولتها تستعمل في صنع متفجرات من قبيل تلك التي استخدمت في تفجير مقهى quot;أركانةquot; في مراكش.

وقالت مصادر إن مصالح الأمن تمكنت من اعتقال السائق داخل ميناء الجرف الأصفر، بتعاون مع ملاك الشاحنات، حيث أرشد مالك الشاحنة عناصر الأمن إلى سائقها، كما جرى حجز الشاحنة المحملة بالمواد الكيماوية.

وكانت مدينة الجديدة شهدت إنزالًا أمنيًا مكثفًا، من أجل تسريع عمليات البحث عن الشاحنة، التي كانت محمّلة بحوالي 26 طنًا من مادة quot;نيترات الأمونيومquot; الخطرة، بعدما تجاوزت الحواجز الأمنية في ظروف وصفت بـ quot;الغامضةquot;، فتحت بشأنها تحقيقات مكثفة مع الحراس والقائمين على شؤون الأمن في الميناء.