قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: طالب اليستر برت وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط بمحاكمة عادلة وشفافة لرئيس جزر المالديف السابق محمد نشيد.

وقال في تصريحات له، الأربعاء: quot;تتابع الحكومة البريطانية التطورات عن قرب في المالديف بعد إلقاء القبض على الرئيس نشيد، ونعلم الآن أن الرئيس السابق تم إطلاق سراحه بعد جلسة المحاكمة، والتي تم تأجيلها لمدة 4 أسابيعquot;.

وأكد تطلع بلاده إلى إلتزام سلطات المالديف بإجراءات المحاكمة العادلة والشفافة. وأضاف quot;نطالب جميع الأطراف بالمحافظة على الهدوء والتعامل بمسؤولية مع التطورات، خاصة أن المالديف أكدت أن جميع المرشحين للانتخابات الرئاسية التي ستجري يوم 7 سبتمبر/أيلول المقبل سيشاركون بحريةquot;.

وحثّ الوزير البريطاني جميع من ينوي المشاركة في العملية الانتخابية على العمل معًا للوصول إلى إقامة انتخابات حرة وعادلة يشارك فيها الجميع، والتأكيد على أن الجميع يستطيع القيام بالدعاية الانتخابية من دون معوقات.

وكان الرئيس quot;نشيدquot; استقال من منصبه الرئاسي فى 7 فبراير/شباط 2012 الماضي بعدما خرج الآلاف في 1 مايو/أيار 2011 في العاصمة quot;ماليهquot; مطالبين برحيله، واحتج المتظاهرون على ما سموه quot;سوء الإدارة وتبديد المال العامquot;، خاصة بعد تخفيض قيمة العملة الوطنية وما تبعها من رفع للأسعار.