قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طرابلس: اقدم مسلحون الثلاثاء على قطع الطريق المؤدي الى مطار سبها بجنوب ليبيا ما ادى الى اقفاله احتجاجا على خطف زعيم ميليشيا جنوبي في طرابلس، بحسب ما اعلن مصدر محلي.

وقال ادم دازي عضو المجلس المحلي في سبها ان quot;عناصر كتيبة في الجنوب الليبي اقفلوا الطريق المؤدي الى مطار مدينة سبها، 800 كلم جنوب طرابلس، مطالبين الحكومة بالقيام بعمل ما من اجل اطلاق قائدهم اللاشي المهدي الذي خطف الاثنين في طرابلسquot;.

وينتمي المهدي الى قبيلة التبو وهو قائد ميليشيا من ثوار سابقين ضد نظام معمر القذافي.

وقد فقد مساء الاثنين من الفندق الذي كان ينزل فيه في طرابلس. واتهمت قبيلته الحكومة بانها وراء عملية الخطف.

ولكن وزارة الداخلية اوضحت في بيان ان quot;ليس لها اي علاقة باختفاء اللاشي المهديquot; منددة quot;بعمليات الخطف والاعتقالات خارج القانونquot;.

يشار الى ان قبيلة التبو وافرادها من اصحاب البشرة السوداء يعيشون بين ليبيا وشمال تشاد والنيجر وكانوا ضالعين في شباط/فبراير الماضي في مواجهات دامية مع قبائل محلية في شمال البلاد خصوصا في الكفرة وسبها.