قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فيينا: تتولى سويسرا الاربعاء لمدة سنة الرئاسة الدورية لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا خلفا لاوكرانيا على رأس هذه المؤسسة التي تتخذ من فيينا مقرا لها.
وقال وزير الخارجية السويسري ديدييه بوركلتر الذي عين رئيسا لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا لعام 2014 في بيان ان سويسرا تطمح الى تحقيق quot;تقدم بشان النزاعات المستفحلة ومواجهة التهديدات العابرة للحدود وتوطيد الامن والاستقرار ووضع خطة للشبابquot;.
واكد الوزير السويسري ان منظمة الامن والتعاون في اوروبا الهيئة الموروثة من الحرب الباردة وتضم 57 عضوا بينها الولايات المتحدة، تحظى بquot;موقع فريد للوصل بين المناطق الاورواطلسية والاوراسيةquot;.
وكرر الوزير ان برن تعتزم الربط بشكل وثيق بين رئاستها ورئاسة صربيا التي ستخلفها في 2015.
وذلك يبدو خيارا منطقيا مع احدى الاولويات الجغرافية للرئاسية السويسرية وهي ارساء السلام في منطقة البلقان بخاصة بين صربيا وكوسوفو.
وتأمل منظمة الامن والتعاون في اوروبا ايضا العمل في 2014 من اجل تحقيق تقدم في نهاية المطاف في المفاوضات المتعلقة بالنزاع القديم بين ارمينيا واذربيجان حول منطقة ناغورني قره باخ المتنازع عليها.
ويتنازع البلدان منذ عقود على هذه المنطقة الانفصالية الواقعة في اذربيجان لكنها مأهولة بغالبية ارمنية. وخلفت الحرب بين البلدين 30 الف قتيل بين 1988 و1994.
وقد التقى رئيسا ارمينيا واذربيجان برعاية quot;مجموعة مينسكquot; التابعة لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا (روسيا، الولايات المتحدة وفرنسا) في فيينا في تشرين الثاني/نوفمبر 2013، في اول اجتماع بين الرئيسين منذ كانون الثاني/يناير 2012.
تأسست منظمة الامن والتعاون في اوروبا في 1973 تحت اسم مؤتمر الامن والتعاون في اوروبا، قبل سنتين من اتفاقات هلسنكي في 1975 التي مهدت الطريق امام مرحلة quot;انفراجquot; استمرت لسنوات بين شرق اوروبا وغربها.