قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اربيل: افتتحت دولة الامارات العربية المتحدة ممثلة بـquot;جمعية الهلال الاحمر الاماراتيquot; الاحد في اربيل مخيمًا يأوي 150 عائلة سورية نزحت الى اقليم كردستان العراق بسبب النزاع الدامي في سوريا المستمر منذ اذار/مارس 2011.

ووصلت هذه العائلات الى مدينة اربيل، كبرى مدن اقليم كردستان شمال العراق ، في اطار موجة النزوح الجماعي ولجأت الى قصبة خوشتبه الواقعة الى الجنوب من اربيل.

ووفرت حكومة الاقليم بالتعاون مع المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة، مستلزمات العيش هناك.

وقامت quot;جمعية الهلال الاحمر الاماراتيquot; بتأمين المخيم الجديد الذي اقيم في المنطقة ذاتها، تعيش فيه الآن 150 عائلة جهزت بأكبر قدر مما تحتاجه العائلة وبإشراف المفوضية السامية لشؤون اللاجئين.

وحضر مراسم افتتاح المخيم القنصل الاماراتي في اربيل راشد المنصوري ومسؤولون محليون.

وقال المنصوري لفرانس برس ان quot;المخيم يتسع لحوالي 110 اشخاص، ويضم 150 خيمة من اجل تخفيف معاناة اللاجئين السوريين في كردستان العراقquot;.

واشار الى أن quot;الهلال الاحمر الاماراتي بصدد اجراء توسيع للمخيم وتأمين احتياجات اساسية لمخيمات اخرى للاجئين السوريين في محافظة اربيلquot;.

من جانبه، قال محافظ اربيل نوزاد هادي الذي حضر مراسم افتتاح المخيم، إن quot;هذه الخيم تتوفر فيها جميع مستلزمات العائلة وطلبنا من الهلال الاحمر الاماراتي تأمين المزيد من الخيم بمثل مواصفات هذا المخيمquot;.

وتقسم كل خيمة الى مكان نوم ومطبخ وحمامات ويتوفر في كل موقع منها كل ما تحتاجه الاسرة.

ويوجد حاليًا نحو 250 الف نازح سوري في اقليم كردستان العراق، قدم اغلبهم من المناطق ذات الغالبية الكردية في سوريا، وفقًا لمحافظ اربيل.