قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


&
&واشنطن - اعلن البيت الابيض الثلاثاء ان الرئيس الاميركي جورج بوش "لا يتوقع" عقد لقاء ثنائي مع الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة التي تبدأ السبت.
&وقال المتحدث باسم البيت الابيض آري فلايشر ان "الرئيس سيواصل العمل بنشاط" مع الطرفين بغية تحقيق السلام، و"لكن ليس هناك من مشروع لقاء" مع عرفات.
&واوضح فلايشر للصحافيين ان "الرئيس اعلن بوضوح انه عندما يعتقد ان الوقت حان لعقد لقاءات مع اي كان، ويعتبر ان ذلك مفيد لاغتنام لحظة خاصة او احراز خرق ما، اذا ما كان هذا الخرق ممكنا، فانه سيكون على استعداد للقيام به".
&وكان الرئيس بوش اعلن قبيل ذلك انه سيستخدم منبر الامم المتحدة ليطلب الدعم مجددا من اعضاء المنظمة الدولية في المعركة ضد الارهاب في العالم.
من جهة اخرى اعلن وزير الخارجية الاسرائيلي شيمون بيريز في مقابلة مع شبكة تلفزيون "ال سي آي" الفرنسية ان اسرائيل "لا تملك الكثير من الوقت" لتطوير البحث عن حل سلمي مع الفلسطينيين.
&وقال بيريز "لا البلد ولا حتى نحن (ارييل شارون وشيمون بيريز) نملك الكثير من الوقت. علينا تحقيق بعض التقدم" مع الفلسطينيين للوصول الى السلام.
&ولم يشأ بيريز الذي وصل مساء الثلاثاء الى باريس قادما من بروكسل، ان يكشف عن تفاصيل خطة سلام اعدها مع رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون.
&وقال "نعرف ان لا وجود لحل عسكري في النزاع مع الفلسطينيين"، مؤكدا ان الجيش الاسرائيلي يخضع "مئة في المئة للسياسيين".
&واعرب الوزير الاسرائيلي عن اسفه لعدم قيام رئيس السلطة الفلسطينية ياسر عرفات "باظهار قدرته على تحقيق ما يقول انه سيقوم به".
&واضاف "لست متشائما على الرغم من كل المشاكل. ان فرصة تحقيق السلام موجودة"، معربا في الوقت نفسه عن الامل في ان يقوم الغربيون خصوصا الاوروبيين بممارسة "الضغط على ياسر عرفات".
&ومن المقرر ان يلتقي شيمون بيريز الرئيس الفرنسي جاك شيراك اليوم الاربعاء ووزير الخارجية هوبير فيدرين. (ا ف ب)